أخبار

شائعات تشير لانشغال WB Montreal بالعمل على أثنين من ألعاب العالم المفتوح


مازال الغموض يحيط بالمشروع المقبل لفريق التطوير WB Montreal في ظل صمت الاستديو المتعمد وانتشار العديد من الشائعات والتقارير الغير موثوقة في الفترة الأخيرة، وبعد أن اعتقدنا سابقا أن الفريق يعمل على لعبة Superman، ها هي تقارير جديدة تؤكد انشغالهم بالعمل على جزء جديد من سلسلة Batman Arkham.
 
الاستديو الذي قدم من قبل لعبة Batman: Arkham Origins مشغول حاليا بالعمل على أثنين من ألعاب العالم المفتوح الجديدة، يبدو أن إحداهما ستكون تابعة لسلسلة Batman ولكن حتى الآن لا شيء مؤكد، حيث أشار Osama Dorias المصمم الرئيسي بالاستديو خلال مقابلة صحفية لعمله طوال الفترة الماضية على لعبة عالم مفتوح مخصصة للأجهزة المنزلية وتدور أحداثها في عالم DC رافضا ذكر أي تفاصيل آخرى حول الشخصيات أو القصة.
 
المثير للإهتمام حقا أن المطور لم يكتفي بهذا القدر من المعلومات، بل أكد إنتقاله للعمل على مشروع مختلف تماما بعد الإنتهاء من اللعبة الأولى، تدور أحداثه أيضا في عالم DC ويعتمد على عناصر ألعاب العالم المفتوح، ولكن سرعان ما قرر المطور التوقف عن الإدلاء بأي معلومات جديدة مشيرا لانضمامه لفريق التطوير WB Montreal للعمل بجانب Geoff Ellenor زميله السابق في شركة Ubisoft.
 
فريق التطوير WB Montreal غائب عن الأضواء منذ فترة طويلة ولم يقدم أي مشاريع جديدة في السنوات القليلة الماضية، مما يزيد من احتمالية الكشف عن لعبتهم القادمة في وقت قريب، وعلى الرغم من أن شائعات سابقة أكدت عملهم على لعبة Superman، إلا أن سلسلة Batman Arkham تمتلك جماهيرية أكبر في الوقت الراهن وسبق وحققت إيرادات ضخمة، لذلك سيكون من الصعب التخلي عنها أو تجاهل إصدار أجزاء جديدة في الوقت الراهن.
 
جديرا بالذكر أن شائعات سابقة أكدت إنشغال استديو Rocksteady بالعمل على لعبة Batman: Arkham Universe والكشف عنها خلال فعاليات حدث X018 في نوفمبر.
الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق