أخبار

“ألعاب الفيديو غير مسؤولة عن العنف” حملة جديدة في مواجهة دونالد ترامب

مرة أخرى يتم إلقاء اللوم على ألعاب الفيديو من قبل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والذي أوضح في تصريحاته الأخيرة أن أعمال العنف الأخيرة التي شهدتها الولايات المتحدة الأمريكية كان سببها ألعاب الفيديو والعنف المبالغ فيه الذي تقدمه بدرجة كبيرة، الأمر الذي تسبب بردة فعل قوية ضد تلك التصريحات من قبل الآف الأشخاص حول العالم سواء العاملين بصناعة ألعاب الفيديو أو المهتمين بها.

الساعات القليلة الماضية شهدت انتشار هاشتاج #VideogamesAreNotToBlame بشكل موسع عبر شبكة تويتر للدفاع عن ألعاب الفيديو ضد الاتهامات الموجهة لها من قبل الإدارة الأمريكية، وتم ذكر أمثال عديدة مثل ألعاب Mario و Minecraft وكيف يمكن لتلك العناوين التي تساعد على البناء والابتكار والتفكير السريع في الترويج للعنف والقتل وسفك الدماء وإليكم أهم التغريدات التي تم تداولها في الساعات الماضية.

جديرا بالذكر أن جمعية الترفيه الأمريكية انتقدت تلك المزاعم وأوضحت أن 165 مليون مواطن أمريكي يستمتعون بخوض أحداث ألعاب الفيديو وكذلك مليارات الأشخاص حول العالم دون أي مشاكل.

الوسوم
اظهر المزيد

أحمد خالد

أبحث دوما عن القصة الجيدة والسيناريو المتقن والحبكة الدرامية المثيرة في أي لعبة فيديو، ولا مانع من التطرق للألعاب التنافسية ذات الأفكار المبتكرة والمثيرة
إغلاق