أخبار

Ubisoft تُجري «تعديلات هيكلية» كبيرة على فِرَق كتابة الألعاب وآليات التطوير

تعتبر شركة Ubisoft واحدة من أكثر الشركات التي تسعى دائمًا لتقديم أفكار وتجارب خلّاقة رائعة، لكنها تفشل عادةً في تنفيذ تلك الأفكار على النحو المأمول.

ومع تراجع أرباحها في النصف الأول من العام المالي الجاري وتأجيلها لجميع ألعابها القادمة إلى أجلٍ غير مسمى، ظهرت تقاريرٌ مؤخرًا تُشير إلى أن الشركة ذي الأصول الفرنسيَّة تعكف في الوقت الراهن على «إعادة هكيلة فريق الكتابة» لديها؛ سعيًّا في تقديم تجارب لعبٍ أفضل.

وكما ذكرت تلك التقارير، فإن Ubisoft كلَّفت حوالي مئة مصمم ومطور ألعاب «للإطلاع» على عمليات تطوير «جميع» الألعاب القادمة من الشركة؛ وذلك بغية تقديم المشورة ونقل الخبرة بشأن جوانب عديدة من عمليات التطوير، ابتداءً من الرسوميات وانتهاءً بتصميم السرد القصصي.

وألمح التقرير أنه وعلى الرغم من تحقيق بعض ألعاب يوبي سوفت الأخيرة نجاحًا كبيرًا لا يمكن إنكاره، إلّا أن عمليات التطوير كانت تركز في السابق على رؤية «فرد أو فردين» فحسب ليتم تكرارها في سلاسل Ubi الضخمة:

في النظام السابق الذي اُتيح لفريق الكتابة، غالبًا ما كانت تأتي الأفكار من شخصٍ أو اثنين في جميع الألعاب؛ ولهذا السبب كانت الألعاب متشابهة إلى حد كبير– لأنه لا يتم سوى تكرار نفس الذوق ونفس الرأي.

وفي بيانٍ رسميٍ، وتعليقًا على هذا التقرير، أكَّدت الشركة أنها بالفعل تعزز وتقوي فريق الكتابة الخاص بها؛ سعيًا لتقديم العون الجيد لفرق التطوير حول العالم، وبالتالي تقديم أفضل تجارب الألعاب للاعبين.

شركة Ubisoft شركةٌ واعدةٌ لديها سلاسل تحظى بشعبية طاحنة في مختلف الأرجاء، نأمل جميعًا أن تقدم لنا الأفضل في المستقبل.

الوسوم
اظهر المزيد

محمد ليلة

مصري، 24 سنة، مترجم ومُحرر في قسم الكتابة بموقع سعودي جيمر، PC Gamer، ويميل أيضًا للعب على الهواتف الذكية. من عشاق ورواد دور السينما. له اهتمامات أخرى تشمل العلوم والتقنية والفلسفة والسياسة والبرمجة.
إغلاق