مطور Cyberpunk 2077 يواجه دعوتين قضائيتين بأمريكا بتهمة عدم الشفافية

يبدو بأن مشاكل Cyberpunk 2077 وإطلاقها لن تمر مرور الكرام على فريق CD Projekt Red فالأمور بدأت تكبر وتأخذ منحى تصعيدي منذ قرار سوني حذف اللعبة من متجر بلايستيشن حتى إشعار آخر.

فبعد هذا القرار سمعنا بأن مطور اللعبة قد يواجه دعوى قضائية ضد المستثمرين بتهمة التضليل. وماكان مجرد فكرة بات اليوم أمر واقع حيث تم الكشف الآن أن فريق التطوير تلقى أمس أخبار عن قيام وكالة المحاماة The Schall Law Firm ومقرها لوس أنجلوس و وكالة Rosen Law Firm في نيويورك برفع دعاوى قضائية على الفريق بتهمة تضليل المستثمرين.

وجاء في نص الدعوى بأن المطور تعمد التضليل وأخفى الحقيقة عن الجميع حول عدم قابلية نسختي بلايستيشن 4 واكسبوكس ون للعب وعندما اكتشف الناس الأمر تأثرت سمعة الاستوديو كثيراً وتعرض لخسائر أثرت مباشرة على المستثمرين. وهذه التصرفات تعتبر مخالفة لأحكام القانون ويطالبون بمقاضاة الشركة بناء عليها.

وتم ذكر بأن الباب مفتوح أمام أي مستثمر بالفريق لينضم لرافعي هذه الدعاوى بحال كانوا من الأشخاص الذين اشتروا أسهم في الفريق بين 16 يناير 2020 و 17 ديسمبر 2020. وبحسب وكالة بلومبرج الإعلامية فإن المطور قد يواجه دعوى مماثلة في بولندا أيضاً.

هذا وكنا قد علمنا بأن خسائر مؤسسي CD Projekt Red تجاوزت المليار دولار منذ إطلاق اللعبة. ورغم كل ذلك فإن مبيعات اللعبة تجاوزت 13 مليون نسخة في 10 أيام.

Disqus Comments Loading...