مقالات

قصة مشوقة لرجل يسترجع ذاكرته وضميره الذي يوسوس له في انطباعنا عن لعبة Twin Mirror

المطور DONTNOD والذي عرف بألعاب Remember Me و Life is Strange يعود بلعبة قرارات مصيرية أخرى باسم Twin Mirror والتي ستصدر من نشر Bandai Namco على البلايستيشن ٤ والاكسبوكس ون والحاسب الشخصي هذه السنة.

قصة اللعبة تتمحور حول عودة شخصيتك Sam Higgs إلى بلدة Basswood والتي فقدت بريقها بعد إقفال المناجم والتي كان اقتصادها يقوم عليها، ويعود إليها بعد أن هجرها بسبب انفصاله عن حبيبته. سبب عودته هو وفاة صاحبه Nick  في حادث سيارة تحت ظروف تبدو غامضة. يتردد Sam عند الوصول لأطراف البلدة ويبدأ باسترجاع الذكريات، وهنا نرى أحد ميكانيكيات اللعبة والمسماة Mind Palace والتي تسترجع فيها الذكريات وتعي أمورًا جديدًا. كذلك أحد الميكانيكيات الأخرى هو شبيه لك لا يراه أحد سواك، وهو بمثابة الضمير وكنوع من المساءلة الذاتية عند اتخاذ القرارات، سواء المصيرية أو ذات الأثر.

اللعبة ذات طابع سينمائي سواءً الإضاءة أو الإخراج أو الأصوات، واتخاذك للقرارات بناء على تفقدك للبلدة وتخاطبك مع سكانها، ومنهم البنت الروحية لك وابنة صاحبك المتوفي، سيلعب دورًا كبيرًا في نسج القصة، خاصة أن شخصيتك ذات طابع يحب البحث والتحري. لعبة مشوقة من مطور وضع بصمته بشكل واضح.

اقرأ أيضاً:

الوسوم
اظهر المزيد

عصام الشهوان

كاتب وعضو بودكاست. أتحدث عن التقنية عمومًا وألعاب الفيديو خصوصًا.
إغلاق