أخبار

الجزء الثاني من The Legend of Zelda قد يستلهم بعض عناصره من ريد ديد 2

من دون شك كان الإعلان أمس عن الجزء المكمل لقصة The Legend of Zelda نفس البرية مفرح جداً لعدد كبير من اللاعبين نظراً لما حققه جزئها الأول الذي نال بجدارة لقب لعبة العام 2017

لكن هؤلاء قد يسعدون أكثر إن علموا بأن مطور الجزء الثاني ربما يستوحي بعض العناصر من لعبة روكستار Red Dead Redemption 2 حيث ذكر منتج اللعبة Eiji Aonuma خلال مقابلة أجريت معه بأن عدد من مطوري اللعبة وأثناء عملهم على الجزء الثاني كانوا يلعبون لعبة ريد ديد 2.

وعند سؤاله عن العوالم المفتوحة التي قد تكون ألهمت المطور قال المنتج بأنه عندما كان يعمل على نفس البرية كان المخرج Hidemaro Fujibayashi يلعب Skyrim ومن هنا قد يكون الفريق استلهم نواحي الاستكشاف والحرية الممنوحة للاعب.

جواب المنتج هذا فسره البعض بأنه قد يكون تلميح إلى أن الجزء الثاني من نفس البرية قد يستلهم عناصر الكاوبوي مثلاً من لعبة روكستار، وأخيراً أشار المنتج إلى أن لعبة Zelda القادمة أكثر سوداوية حتى من Majora’s Mask.

الوسوم
اظهر المزيد

بارعة

أعشق ألعاب الفيديو منذ أيام جهاز العائلة، و أفضل ألعاب المغامرات أمثال Tomb Raider و Assassins Creed، ليس لدي تحيز لأي جهاز منزلي بالنسبة لي الأفضل هو الذي يقدم الألعاب الأكثر تميزاً.
إغلاق