أخبار

شركات نشر وتطوير ألعاب يكشفون السر وراء قلة دعمهم لمنصة Stadia

لم تحظى منصة Stadia بإطلاق ناجح كما كانت جوجل تطمح به فالمنصة تعرضت لانتقادات كبيرة والبعض من النقاد قال بأن الوقت لم يحن لقدومها بعد.

ومما زاد الامر سوء هو أن المنصة حتى الآن يبدو بأنها لم تحظى بالدعم الكبير من الشركات المطورة للألعاب وطبعاً الألعاب هي سر نجاح أي منصة للعب من دونها لا ينفع أي تقنيات أو أداء، ولنا بجهاز سويتش أفضل مثال على هذا.

اليوم كشف بعض المطورين عبر تقرير Business Insider عن السر وراء عدم حماسهم لطرح ألعابهم على منصة جوجل، فقالوا بأن الشركة العملاقة لا تقوم بمنحهم عائدات كافية لقاء طرح ألعابهم على ستاديا، أحد المطورين المستقلين قال بأن المحفزات للعمل على نسخة لستاديا أو لعبة لها غير موجودة حتى. ومطور آخر قال بأن العرض المالي الذي تلقوه من جوجل كان ضئيل للغاية لدرجة بأنه لم يكن حتى جزء من النقاش.

الأمر لا يتعلق بالمال فقط، فبعض المطورين تحدثوا عن فقدان الثقة بجوجل فهي سبق وأن تخلت عن مشاريع أو خدمات أطلقتها بالماضي بشكل مفاجئ فمن يضمن ألا تعلن جوجل فجأة عن موت ستاديا وبالتالي تترك من يعمل على لعبة لها بمهب الريح، ناهيك عن قلة المستخدمين للمنصة حتى الآن فجمهورها لا يقارن بجماهير اكسبوكس وبلايستيشن لذا عدم تقديم مغريات مالية للمطور للعمل على نسخة للمنصة يجعلهم يفضلون تركها وعدم إضاعة الوقت على استثمار غير مجدي.

هذا يفسر سبب عدم حصول ستاديا إلا على 28 لعبة حتى الآن منذ إطلاقها في نوفمبر، رغم قول جوجل سابقاً بأن هنالك 120 لعبة ستصدر للمنصة هذا العام!.

هذه الآراء تجعلني أعتقد بأن حظوظ مايكروسوفت سترتفع مع خدمتها القادمة فعلاقتها مع المطورين أفضل من جوجل وهي ستتمكن من جذبهم نحو دعم مشروعها، فما رأيكم أنتم؟

الوسوم
اظهر المزيد

بارعة

أعشق ألعاب الفيديو منذ أيام جهاز العائلة، و أفضل ألعاب المغامرات أمثال Tomb Raider و Assassins Creed، ليس لدي تحيز لأي جهاز منزلي بالنسبة لي الأفضل هو الذي يقدم الألعاب الأكثر تميزاً.
إغلاق