أخبار

ادمان أب كوري على اللعب أونلاين تسبب في موت ولده!

leagueoflegendscoverphoto

في خبر مُفجّع، أب يترك ابنه بعمر سنتين يموت نتيجةً للإهمال، بينما كا يقضي كل وقته في ألعاب الاونلاين.

بناءاً على الخبر من يون هاب نيوز (Yonhap News)، الأب شونغ (Chung) ذو 22 عاماً كان يعيش بعيد عن زوجته بسبب مشاكل مالية تشتغل في مصنع وتعيش فيه، تاركة زوجها بالتالي مع ابنهم الصغير.

الشرطة أكدت أن شونغ (Chung) كان يقضي أيامه ولياليه في مقاهي الانترنت يلعب ألعاب اونلاين، وأنه ما كان يرجع لولده إلا كل يومين أو ثلاثة عشان يشوفه، بعدها يعطيه أكل ثم يرجع لمقهى الانترنت أو يروح لبيت الساونا عشان يسبح.

في 7 مارس، شون يُفترض إنه لقى ابنه ميت في هذا التاريخ، للأسف إلي سواه إنه تخلص من الجثة في كيس قمامة. في 11 أبريل، لما سألته زوجته عن ابنهم، قال إنه عند جليس الأطفال.

شونغ استمر يتردد على المقاهي عشان يلعب خلال هذه الفترة لين اعترف بالموضوع للشرطة.

بناءاً على كوكي نيوز (KukiNews) شونغ كان يلعب League of Legends وSudden Attack.

صراحة هذا الخبر مُحزن ويدل على المدى إلي يمكن يصل فيه الإدمان على الألعاب، عادةً يكون ضحية هذا الإدمان هو الشخص نفسه، لكن للأسف راح ضحيتها طفل ما كمل حتى الثلاث سنوات. عطونا آرائكم على هذا الموضوع.

المصدر

الوسوم
اظهر المزيد

عبدالمحسن المطيري

قيمر مخضرم، عاشق لسلسة Final Fantasy و Metal Gear Solid، متابع لأخبار التقنية بشكل عام و لأخبار الترفيه بشكل خاص
إغلاق