الرئيسية / تقييمات / تقييم: Red Dead Redemption 2

تقييم: Red Dead Redemption 2



عن اللعبة


Red Dead Redemption 2 هي أحدث لعبة من روكستار المعروفة بسلسلة Grand Theft Auto. لعبة عالم مفتوح في فترة Wild West في أمريكا المعروفة برعاة البقر، تقع أحداثها في عام 1899 قبل 12 سنة من أحداث الجزء السابق، تروي عن عصابة Dutch التي كان فيها John Marston وتلعب فيها بـArthur Morgan، تتنقل مع أفراد العصابة وتقوم بعمليات السطو ومواجهة الأعداء لإكمال مسيرتكم، وتدور العديد من الأحداث في القصة لمعرفة ما جرى للعصابة.

Red Dead Online لم يتاح حتى الآن وسيبدأ البيتا في نوفمبر 2018، سيتم إضافة رأينا بالأونلاين لاحقًا عند توفره.

الإيجابيات

  • أفضل أسلوب لعب للعبة عالم مفتوح واقعية ذات منظور شخص ثالث، التحكم بالشخصية من حركة وتصويب ثقيلة بعض الشيء ولكنها ممتازة وذات فيزائية مبهرة، بإمكانك التفاعل مع العديد من الأشياء وحملها أو تفحصها. بالنسبة للتصويب فهو أساس اللعب وأكبر جزء منها، ستكون هناك العديد من المواجهات وستسخدم مختلف الأسلحة والأدوات للقضاء على الأعداء، ولديك خاصية Dead Eye لتبطيئ الوقت وإطلاق النار على الأعداء بسهولة، التصويب بشكل عام بمستوى جودة Max Payne 3. أما الحصان فالتحكم به جيد كالركض واللاتفاف ويمكنك استخدام حركة مميزة تسهل التحكم.
  • قصة مثيرة ومشوقة أحداثها قبل الجزء السابق، تحكي عن عصابة Dutch التي كان أحد أفرادها John Marston بطل الجزء السابق، تلعب فيها بشخصية Arthur Morgan مع تواجد العديد من أفراد العصابة الذين كنت تسمع عنهم. أحداث القصة مشوقة وتزداد حماسًا مع التقدم في اللعبة وتركز على شخصية Arthur ورئيس العصابة Dutch وشخصية الجزء السابق John Marston وما جرى لهم، الشخصيات متميزين وكلهم لهم طابعهم الخاص بالذات أداء Arthur وجديته و Dutch بشخصيته الجذابة و Micah بجنونه. القصة طويلة وذات مراحل وأحداث قوية من فترة لأخرى تصل لجودة الألعاب الخطية، والإخراج يصل لجودة مستوى الأفلام السنميائية الكبيرة. من أفضل الحوارات وأساليب الرواية والإخراج التي يمكن أن تجدها في لعبة عالم مفتوح.
  • كأول لعبة من روكستار تصدر فقط لهذا الجيل فهي قفزة تقنية عن ألعاب روكستار السابقة وأداء مبهر وممتاز للعبة مهولة ذات تفاصيل لا تحصى ومصقولة بشكل ممتاز، سواء من حركة الشخصيات (Animations) وجودة الرسوم والطبيعة وتفاعلك مع الشخصيات والحصان والعالم بشكل عام. أداء اللعبة على جميع الأجهزة تعمل بـ30 إطار في الثانية، متذبذبة على الأجهزة العادية وأكثر ثباتًا على الأجهزة المطورة، بالنسبة للدقة فأفضل نسخة على اكسبوكس ون اكس بدقة 3840×2160، على بلايستيشن 4 برو بدقة 1920×2160 مع استخدام تقنية Checkerboard وهي أقل جودة، بلايستيشن 4 العادي 1080p واكسبوكس ون العادي 872p.
  • عالم غني ومليء بالأنشطة والمحتوى وما يمكن أن تفعله وتقضي وقتك به، فهناك الـStrangers ومهامهم الجانبية، الأحداث العشوائية التي تواجهك في عالم اللعبة، أنشطة ومحلات مثل لعب البوكر والبلاك جاك، مهام العثور على مطلوبين للعدالة، إمكانية قراءة الجرائد في مختلف المناطق، اصطياد الحيوانات واستخدامهم لصنع ملابس أو طبخ لحوم أو تزيين مخيمك، السطو على بيوت الناس أو المارة.. أضف إليها التحديات التي تستطيع إنهاءها لإمضاء المزيد من الوقت في اللعبة.
  • إضافة أنظمة لعب جديدة ومختلفة عن السابق، مثلا نظام عداد الصحة واللياقة والـDead Eye، فهناك أساس (Core) عندما يكون ممتلئا سيزداد العداد الخاص به بسرعة أكبر. العناية بالشخصية من ناحية الأكل والتسمم والوقاية من الأمراض ولبس الملابس المناسبة حسب الجو، طبخ اللحوم وصنع عقاقير لتقوية الشخصية، العناية بالحصان وإطعامه وتنظيفه. أيضا يمكنك مشاهدة الأشخاص والأشياء باستخدام زر التصويب للتفاعل معها، وعند تغيير السلاح يستخدم زر التصويب لإشهار السلاح. العديد من الأنظمة المتعمقة التي تجعل Red Dead Redemption 2 نقلة لألعاب روكستار من ناحية الميكانيكات والأسس في اللعب.
  • تفاصيل العالم مجنونة ولا تراها أبدًا في أي لعبة عالم مفتوح واقعية، مثل البيئة وحركة الناس والحيوانات وتغير الطقس، الذكاء الاصطناعي بشكل عام جيد. مشاهدة العالم يتحدث عن أمر معين قمت به في مهمة رئيسية أو جانبية، حوارات أفراد العصابة في المخيم. هناك الكثير من العشوائية التي تم وضع جهود عالية فيها حتى تتقمص الحياة الواقعية نجحت فيها Red Dead Redemption 2 بكل جدارة.
  • جودة الرسوم جميلة وجذابة وكذلك تحريك الرسوم ممتاز، أفضل رسوم واقعية قد تجدها في لعبة عالم مفتوح ونقلة كبيرة عن رسوم GTA V، سواء رسوم العالم أو الشخصيات وتعابير وجوههم، كلها ذات جودة عالية وذات تفاصيل كثيرة. كذلك الموسيقى الأصلية للعبة المستلهمة من أعمال Wild West أعتبرها من أفضل الأعمال الموسيقية وهو أمر معتاد من ألعاب روكستار، في كل مرحلة تجد موسيقى مختلفة وديناميكية لتصبح أكثر صخبًا عند المواجهات،

السلبيات

  •  اللعبة بشكل عام تتّسم ببطء فيما تقوم به طوال اللعبة وفي بعض المهام تقوم بأهداف مضجرة ومملة. معظم المهمات الرئيسية تبدأ الذهاب لمنطقة أخرى بالحصان ويستغرق 2-3 دقائق ويجب أن تتحرك بنفس سرعة مرافقك، وفي الغالب بعدها تبدأ مرحلة المطاردة أو الهروب وإطلاق النيران، أو يطلب منك القيام بأعمال بسيطة ومملة والتي تبدو كأنها تدريب لأحد  ميكانيكيات اللعبة. بطء رتم اللعبة سلبية تعتبر حاسمة لعديد من اللاعبين وقد تنفرهم من إكمال البداية حتى. هذه النقطة موجودة في أغلب ألعاب روكستار ولكن في هذا الجزء أصبح ملاحظ بشكل أكبر.
  • تصاميم مراحل المهام الرئيسية أغلبها متشابهة وهي نقطة كانت متواجدة في الجزء السابق، تبدأ بتنقل بطيء ثم بمعركة تتبادل فيها إطلاق النار والمتغير فقط هو مكان المرحلة وأحداث القصة. أيضا نقطة أخرى في ألعاب روكستار عمومًا فتصميم المهام دائما يحدّك على ما يطلبونه منك ويجب الالتزام به وإلا يتم اعتبارك فشلت في المهمة، مثل الابتعاد عن مرافقك، الاقتراب أو الابتعاد عن هدف معين مع أنك كنت تستطيع حلها، مرة رميت قنبلة بدلًا من وضعها واعتبروني فشلت في المهمة، مع أنه كان لدي المزيد من القنابل. بالتأكيد هناك مهام ممتازة من ناحية الأفكار وطرح القصة واللعب، ولكن قليلة مقارنة بأغلب ما ستقضي وقتك به.
  • إضافة أنظمة معقدة للعالم والشخصية والحصان وغيرها بغرض الواقعية هو أمر جيد، لكن تعقيدها والزيادة فيها قد تكون مزعجة أو مستفزة. مثلًا عدم إمكانية استخدام أكثر من غرض في نفس الوقت (مثل الأكل أو الشرب) ومشاهدة الشخصية يستخدم واحدة ثم تفتح القائمة لتعيد الموضوع، عند نهب الجثث الشخصية ستقوم بالتوقف ومسك الجثة وتفتيشها. أحد المرات ارتطمت بأحد المارة بالخطأ وتم التبليغ علي، حاولت تهدئة الشرطة ولكن لم تكن الأمور واضحة وبدؤوا بإطلاق النار علي واضطررت أن أهرب دون الحصان لمسافات بعيدة جدًا، وانتهى بي المطاف في مكان لا يمكن استخدام القطار عنده لسبب ما ولا أستطيع مناداة الحصان، فاضطررت للمشي لما يقارب 6 دقائق بسبب خطأ تافه.
  • بعض الأخطاء التقنية الطفيفة في أي لعبة عالم مفتوح. بالنسبة لي واجهتني مشكلة طوال اللعبة أن الشخصية تخرج السلاح ثم ترجع كل ما ركبت الحصان، ومرتين واجهتني مشاكل أعاقتني عن إكمال هدف في مهمة رئيسية. بالنسبة للذكاء الاصطناعي فلا يشمله الكلام ولم أواجه أي مشاكل به.

ألعاب مشابهة


  • The Legend of Zelda: Breath of the Wild
  • Max Payne 3 (من ناحية التصويب)

فيديو اللعبة


هل ستشتري لعبة Red Dead Redemption 2؟

مشاهدة النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
  • الناشر: Rockstar Games
  • المطور: Rockstar Studios
  • تاريخ الإصدار: 2018/10/26
  • التصنيف العمري: PEGI 18+
  • عمر اللعبة: 40 ساعة (تقريبي)
  • تحتاج إنجليزي؟: نص ونص

شاهد أيضاً

Backward Compatibility

أكثر من 100 لعبة أُضيفت لميزة Backward Compatibility في 2018

من أهم المميزات الخدمية التي منحتها مايكروسوفت لملاك اكسبوكس ون والتي حققت شعبية واسعة هي ميزة Backward Compatibility التي تسمح للاعبين بتشغيل عدد من ألعاب اكسبوكس 360 واكسبوكس الأصلي على اكسبوكس ون.