E3 2016مقالات

Resident Evil 7، تغيير كبير في سلسلة تعوّدت على التغيير (تغطية E3 2016)

Resident Evil 7

إعلان Resident Evil 7 خلال مؤتمر سوني كان مفاجأة E3، حيث أن ما عرض لم يشبه ما تعودنا عليه في السلسلة سابقاً إطلاقاً. بعد التحري اتضح أن ما عرض خلال المؤتمر، و الديمو المتوفر على متجر البلايستيشن، لن يكون جزء من اللعبة عندما تنزل، وإنما مثل P.T. هي تجربة لاستعراض بعض من ميزات اللعبة القادمة، مثل الرعب و حل الألغاز، وليس كلها، حيث لا قتال في الديمو. اللعبة كانت قيد التطوبر كلعبة رعب من منظور الشخص الأول منذ ٢٠١٢ ولكن تم بدء التطوير مجدداً عام ٢٠١٤، بينما دعم الواقع الافتراضي و تطوير دائة حصل لاحقاً. اللعبة تقع أحداثها بعد عدة سنوات من الجزء السادس و بطولة شخصيات جديدة.

في معرض E3 حصلت لنا فرصة تجربة نسخة الواقع الافتراضي من هذا الديمو. بعيداً عن الواقع الافتراضي، العرض كان جيداً وأن لم تكن هناك أشياء كثيرة تفعلها، إلا أن هناك أسراراً ونهايات متعددة. الديمو أيضاً فرصة لرؤية المحرك الجديد، و بحركة ٦٠ إطار في الثانية، وأيضاً لتجربة لعبة رعب من كابكوم من منظور الشخص الأول.

الألغاز بسيطة و لا يوجد هناك قتال أو حتى أعداء تتجنبهم، لكن مع جهاز الواقع الافتراضي للبليستيشن يصبح الرعب أقرب و الترقب أشد، وهناك مشهد أو مشهدين سبحعلانك تقفز من كرسيك. الأداء في الديمو كان جيد، و لكن مع أني لم أحس بذلك شخصياً إلا أن البعض أصيب بالدوار بعد اللعب، وقد يكون تأثر وضوح الصورة في جهاز الواقع الافتراضي بشكل ملاحظ مقارنة بالصورة على التلفزيون دور في ذلك.

سلسلة ريزدنت إيفل هي سلسلة متغيرة باستمرار، من اللعب البطيء للأجزاء الثلاثة الأولى، إلى اللعب الأسرع في الثلاث أجزاء الأخيرة، و المزيج في الاجزاء الجانبية، ولذا رؤية السلسلة تأخذ منحى جديد هو شيء مثير للاهتمام، و ما جربته أعطى على الأقل فكرة مبسطة عما ستحتويه اللعبة عندما تنزل بداية السنة المقبلة على البلايستيشن ٤، الاكسبوكس ون و البي سي.

اظهر المزيد

عصام الشهوان

كاتب وعضو بودكاست. أتحدث عن التقنية عمومًا وألعاب الفيديو خصوصًا.
إغلاق