أخبار

مطور بوكيمون جو يرغب في أن تدوم لعبته تمامًا مثل World of Warcraft

Pokemon Go

تحدث استوديو Niantic Labs عن فترة الصيف “المؤلمة” التي واجهتها لعبة بوكيمون جو بعد إطلاقها في يوليو، بجانب خططه لمحتوى اللعبة مستقبلًا.

كنّا مرتبكين بسبب انطلاقة بوكيمون جو هذه. نجاح المنتج بهذا الشكل غيّر موضعنا بالنسبة للسوق سريعًا. كانت فترة الصيف مؤلمة للغاية علينا، لكن، لا أحد ينام أو يغفلُ لفترة طويلة.

هذه كانت تصريحات مسؤول التسويق بالاستوديو “مايك كويجلي” الذي دافع أيضًا عن قرارات الشركة بخصوص عرقلت وحظر استخدام تطبيقات الطرف الثالث؛ التي تسببت في ثورة عارمة وانتقادات لاذعة للشركة من اللاعبين، خصوصًا وأنها كانت تُساعد في العثور على الوحوش النادرة وغيرها من الأمور.

هذه الخاصية كانت تسحق خوادمنا. عليك أن تُبقي اللاعبين سعداء، لكن في نفس الوقت، عليك أيضًا الحفاظ على جودة المنتج الأساسي وتسهيل الوصول إليه واستخدامه. الأمر كان صعبًا، لكن كان قرارًا صائبًا من أجل استمرار المنتج.

وفي نفس المقابلة، قارن بين لعبة الواقع المعزز فاحشة الانتشار ولعبة MMO الضخمة التي لازالت موجودة حتى الآن World of Warcraft:

أعتقد أن عمر لعبتنا ومُنحنَها التصاعدي ربما يكون مختلفًا عن ألعاب المحمول المجانية الأخرى، بل قد يكون أقرب لنموذج Watcraft. لعبتنا أكثر من لعبة MMO، نقوم كل أسبوعين بإطلاق محتوًى جديد أو نُصلح المشكلات. ونخطط للمزيد من المحتوى لاحقًا.

يُشار إلى أن بوكيمون جو متوفرة على نظامي iOS وآندرويد، لكنها تصدر تِباعًا في أنحاءالعالم، وهي متوفرة في دولتين عربيتين فقط بشكل رسمي هما مِصر والمَغرِب.

المصدر

الوسوم
اظهر المزيد

محمد ليلة

مصري، 24 سنة، مترجم ومُحرر في قسم الكتابة بموقع سعودي جيمر، PC Gamer، ويميل أيضًا للعب على الهواتف الذكية. من عشاق ورواد دور السينما. له اهتمامات أخرى تشمل العلوم والتقنية والفلسفة والسياسة والبرمجة.
إغلاق