لعبة Overwatch تنال تقييم للمراهقين لاحتوائها على الدماء والسجائر

قامت منظمة ESRB للتقييم العمري بمنح لعبة التصويب الجماعية Overwatch تقييم للمراهقين فهي بحسب المنظمة تتضمن مشاهد دماء وعنف وتظهر فيها بعض الشخصيات وهي تدخن السجائر.

وقد تم الكشف عن بعض تفاصيلها من خلال هذا التقييم حيث جاء في وصف المنظمة للعبة:

إن  Overwatch هي لعبة تصويب من منظور الشخص الأول ينضم فيها اللاعبين إلى قوة دولية مهمتها الأساسية حفظ السلام في الأرض ومن أجل إنجاز هذه المهمة يستخدم اللاعبون المسدسات والرشاشات بالإضافة إلى القوس والسهم كما يمكنهم استخدام بعض الأسلحة المتطورة كتلك التي تعتمد على تقنية الليزر.

يتصف أسلوب القتال فيها بأنه قريب من الواقع لناحية تبادل إطلاق النار، ونسمع فيها صرخات من الآلم ونشهد تفجيرات حيث يتطاير الدماء مع كل إصابة، كما نلاحظ فيها أن أحد الشخصيات يقوم بتدخين السجائر.

من الجدير بالذكر أن لعبة Overwatch هي قيد التطوير حالياً من قبل فريق Blizzard لأجهزة بلايستيشن 4 واكسبوكس ون وPC ومن المقرر أن تصدر في ربيع 2016.

المصدر

Disqus Comments Loading...