أخبار

فريق Epic بمواجهة القضاء الكندي بتهمة تطويره عمداً اللعبة الإدمانية Fortnite

في حين تمكن فريق Epic من تحقيق نجاح كاسح مع Fortnite التي جذبت الكثير من العشاق إليها إلا أنه على المقلب الآخر يواجه انتقادات من جهات عدة تحارب هذا النوع من الألعاب وترى بأنه مضر للاعبين.

اليوم وصل الأمر لحد قيام إحدى المؤسسات القانونية في كندا برفع دعوى قضائية بحق فريق Epic تتهمه فيها بأنه قام متعمداً بتطوير لعبة إدمانية للغاية وهي فورتنايت، حيث ذكرت المحامية بالمؤسسة Alessandra Esposito Chartrand بأن المطور وعندما كان يعمل على تطوير لعبته استعان بأخصائيين نفسيين من أجل أن يعاونوه في تقديم لعبة تجعل الدماغ يدمن عليها.

المؤسسة أكدت أنها رفعت القضية ممثلة عن والدي طفلين يبلغان من العمر 10 و15 عاماً وهؤلاء اشتكوا بأن أطفالهم يدمنون على لعب فورتنايت بشكل دائم وبأن اللعبة تكاد تفسد حياتهم، وأضافوا بأن الفريق لم يحذر من أن لعبته قد تسبب الإدمان فلو فعل لكانوا منعوهم من لعبها بالأصل.

المؤسسة شبهت اللعبة بالكوكايين فهي تحفز على إفراز مادة الدوبامين في الدماغ كي تجعل اللاعب مدمن على لعبها تماماً كمدمن المخدرات، لكن المحامية رفضت الكشف عن التعويض الذي ترغب بأن تكالب به فريق ايبك نتيجة هذه الدعوة، من ناحيته فريق التطوير لم يعلق على هذا الموضوع للآن.

هذا ونذكر بأنه سبق وأن واجهت لعبة PUBG أيضاً مشاكل في عدد من الدول حيث تم مثلاً حظرها في نيبال بسبب تأثيرها على الأطفال.

الوسوم
اظهر المزيد

بارعة

أعشق ألعاب الفيديو منذ أيام جهاز العائلة، و أفضل ألعاب المغامرات أمثال Tomb Raider و Assassins Creed، ليس لدي تحيز لأي جهاز منزلي بالنسبة لي الأفضل هو الذي يقدم الألعاب الأكثر تميزاً.
إغلاق