مايكروسوفت: قسم الألعاب مُدِرٌ للأرباح وله دور حاسم بمستقبل الشركة

هنالك من ينتقد سياسة مايكروسوفت بتعاملها مع قسم الألعاب و اكسبوكس خاصة ويرون بأنها بدأت مؤخراً تولي اهتمام أكبر بويندوز 10 وألعاب PC، نظراً لعدم وجود الكثير من الإعلانات عن ألعاب حصرية قادمة للاكسبوكس ون.

اليوم قامت Amy Hood المديرة المالية بشركة مايكروسوفت بالرد على منتقدي سياسات الشركة، عبر التصريح بأن قسم الالعاب يلعب دور محوري وحاسم بمستقبل الشركة مؤكدة أنه يحقق لها الأرباح.

كما ذكرت Amy بأن أعداد مشتركي خدمة اكسبوكس لايف هي بتزايد مستمر وهؤلاء الأشخاص الذين يقدمون بالتالي على شراء الاجهزة والألعاب والخدمات يساهمون بعائدات بسوق الالعاب لصالح الشركة تصل إلى 110 مليار دولار.

لذلك فإن مايكروسوفت ترى بقسم الألعاب بانه قسم يحقق لها عائدات بعدة مليارات من الدولارات وهو قسم مدر للأرباح ويؤسس لأعمال أخرى مثل الاشتراكات وخدمات البث وغيرها مما يعني زيادة بالعائدات للشركة.

على صعيد آخر أكد Satya Nadella المدير التنفيذي لشركة مايكروسوفت خلال مؤتمر الشركة المالي أن قسم الألعاب لايشمل فقط اكسبوكس فهو يضم PC أيضاً، مؤكداً بأن شبكة اكسبوكس لايف هي أكبر شبكة ألعاب على الإطلاق وتحقق أموالاً أكثر من أي شبكة أخرى.

وقد أضاف Satya بأن شبكة اكسبوكس لايف باتت تشكل لاعبي اكسبوكس ون وPC وهي بذلك أصبحت أقوى عبر توسيع قائمة المشتركين، وهذا الأمر ساهم بظهور أشكال جديدة من الأعمال مثل خدمات الاشتراك كخدمة Xbox Game Pass، إلى جانب خدمة البث Beam التي تجعل التجربة ممتعة ليس للاعب الذي يلعب ويقوم بالبث بل أيضاً للاعب الذي يشاهد البث.

المصدر، (2)

Disqus Comments Loading...