أخبار

تقرير: مايكروسوفت مازالت تعمل على Lockhart نسخة رقميّة وبسعر أرخص من سكارليت

العام الماضي وقبل أن تكشف مايكروسوفت عن سكارليت بشكل أولي في E3 كان هنالك تقارير تفيد بأنها تعمل على أكثر من نسخة للجيل المقبل هي الـScarlett أو الـAnaconda وآخرى أقل قوة هي Lockhart

لكن بعد الإعلان عن سكارليت عادت الأنباء لتقول بأن مايكروسوفت استغنت عن خططها لتطوير أكثر من نموذج أو نسخة من أجهزة الجيل المقبل، واليوم الإعلامي الشهير Jason Schreier طالعنا بتقرير مختلف يقول فيه بأن مايكروسوفت مازالت تمتلك هذه الخطط وتريد تنفيذها.

وأضاف بأنها تعمل فعلاً على جهاز Lockhart وهو يعد نسخة رقمية من سكارليت ولكن بمواصفات أقل، وهذا بالذات هو ما يتسبب بالقلق لمطوري الألعاب حيث يشتكي هؤلاء من أن عليهم الآن ضبط ألعابهم وجعلها تعمل على أكثر من مواصفات تقنية.

وبحسب أحد المطورين فإن Lockhart يمتلك قرص SSD ومعالج أقوى وأسرع من أجهزة الجيل الحالي ولكن بالنسبة للمعالج الرسومي فهو مشابه لمعالج رسوم بلايستيشن 4 برو، وتقول التقارير بأن هذا الجهاز مخصص لدعم الألعاب الرقميّة فقط وسيباع بسعر إقتصادي.

ومن ناحية الأداء تم الإشارة إلى أن مايكروسوفت تستهدف دعم سرعة إطارات 60 إطار بالثانية على كل من النسختين لكن مع دقة 4K على Anaconda ودقة 1440p لنسخة Lockhart الإقتصادية.

وبهذه التقطة تحديداً هنالك اختلاف بين المحللين والإعلاميين كما يبدو حيث ذكر الإعلامي Brad Sams أن جهاز Lockhart يستهدف دقة وضوح 1080p فقط.

الوسوم
اظهر المزيد

بارعة

أعشق ألعاب الفيديو منذ أيام جهاز العائلة، و أفضل ألعاب المغامرات أمثال Tomb Raider و Assassins Creed، ليس لدي تحيز لأي جهاز منزلي بالنسبة لي الأفضل هو الذي يقدم الألعاب الأكثر تميزاً.
إغلاق