مقالات

تغييرات أساسية في Marvel vs. Capcom Infinite (انطباع)

سلسلة Marvel vs. Capcom القتالية هي سلسلة بدأت فعلياً عام ١٩٩٤ مع إطلاق كابكوم للعبة القتال X-Men: Children of the Atom وقدرة شخصياتها على القفز عالياً في السماء و إكمال القتال، وأتت بعدها بسنوات لعبة X-Men vs. Street Fighter لتقدم شخصيات العالمين المختلفين في لعبة واحدة، وطريقة لعب تعتمد على تكوين فريق وإمكانية التبديل بين أعضائه خلال القتال، وأخيراً لعبة Marvel vs Capcom في عام ١٩٩٨ لتقدم شخصيات من كافة ألعاب كابكوم وعوالم مارفل.

خلال معرض PSX في ديسمبر السابق تم الإعلان عن جزء رابع جديد، ولكن تحت اسم Marvel vs. Capcom: Infinite، وعدا عرض مشهد قصير لست شخصيات تقاتل في اللعبة لم نر أو نسمع عن اللعبة شيئاً منذ أن أعلن عنها قبل قرابة الخمسة أشهر، ولكن كابكوم أخيراً بدأت في الكشف عن تفاصيل إضافية وحتى إعطاء المواقع فرصة تجربة اللعبة والحديث مع مطوريها، خلال حدث أقيم في مدينة دبي مؤخراً وحصلت لي فرصة حضوره.

الهدف الرئيسي مع هذا الجزء والدافع الأساسي للتغييرات فيه هو جعل اللعبة جذابة وسهلة التعلم لجميع اللاعبين وليس فقط المحترفين، مع إبقاء العمق في نظام القتال لمن يرغب في احترافها. بمعنى آخر تم تصميمها بحيث تكون سهلة التعلم لكن صعبة الاحتراف.
هناك خمسة تغييرات أساسية في هذا الجزء وهي كالتالي:

1. رسوم أكثر واقعية

رسوم الجزء هذا الآن أكثر واقعية مثل ألعاب Injustice و Tekken، بدلاً من كرتونية مثل الأجزاء السابقة، وقد يكون هذا بسبب تركيز مارفل على الأفلام والمسلسلات مؤخراً ورغبتها بكون اللعبة أقرب لها، خاصة أن كثير من الشخصيات أصبحت بزيها من الأفلام. الرسوم عموماً جيدة وإن فقدت قليلاً من شخصيتها، خاصة تعابير الوجه، وجودة رسوم الشخصيات تبدو متفاوتة. أخيراً عدادات الطاقة والصحة وغيرها بدت بدون هوية، ولكنها قد تتغير قبل صدور اللعبة.

2. طور قصة سينمائي يدمج عالمي كابكوم ومارڤل

القصة تتمحور حول شرير هو عبارة عن اتحاد شخصيتي Sigma من كابكوم و Ultron من مارڤل لتكوين الشخصية الجديدة Ultron Sigma، ويتراوح طوله بين الساعة ونصف والساعتين. لم يكن هذا الطور متوفراً في نسخة التجربة ولكن تم عرض فيديو تشويقي له.

3. تقليص عدد أعضاء الفريق

أصبح الآن الفريق الواحد مكون من شخصيتين بدلاً من ثلاثة، وتم إلغاء ميزة استدعاء أحد أعضاء الفريق الذين في وضع الاستعداد للمساعدة Assists. بدلاً من ذلك تستطيع التبديل بين عضوي فريقك فوراً وفي أي وقت بضغطة زر، وتستطيع حتى إستدعاء الشخصية الثانية عندما تتلقى الضربات المتتالية Combo كوسيلة للدفاع تكلفك بعضاً من عداد الحركات الخارقة، بدلاً من عدم قدرتك على صنع شيء.
كذلك تم تغيير الأزرار بحيث يكون هناك زران للضرب باليد أحدهما قوي والآخر ضعيف ومثلهما للركل، بالإضافة إلى زر للتبديل بين الشخصيات وآخر لاستخدام الجواهر، والتي هي الإضافة الكبرى في هذا الجزء.

4. الجواهر (Infinity Stones)

هناك ٦ جواهر تختار إحداها بعد اختيار أعضاء فريقك، وتعطيك ضربة خاصة تسمى Infinity Surge تستطيع استخدامها في أي وقت عن طريق ضغط زر L1، بالإضافة إلى طور اسمه Infinity Storm تستطيع تفعيله بعد أن يمتلئ عداد عن طريق ضغط زري L1 و R1. العداد يتعبئ من تلقيك للضربات فقط، عكس عداد الحركات الخارقة الذي يتعبئ من الضرب وتلقي الضربات. الطور يعطيك ميزة على حسب نوع الجوهرة لفترة مؤقتة، ويمكن إعتباره كبديل متنوع أكثر لطور X-Factor الذي كان موجوداً في الجزء السابق.
من الست جواهر التي ستكون في اللعبة كانت هناك ثلاث معروضة، وهي جواهر القوة (Power) والمسافة (Space) والزمن (Time).
جوهرة القوة تعطيك حركة قوية وعند تفعيل طور Infinity Storm تصبح ضرباتك أقوى وبعضها تسقط الخصم، بينما جوهرة المسافة تعطيك حركة تسحب الخصم تجاهك وطور Infinity Storm يحبس الخصم في سجن على شكل مكعب، وأخيراً جوهرة الزمن تعطيك حركة تجعلك تنتقل بسرعة وطور Infinity Storm يجعل ضرباتك تتصل ببعض بشكل أفضل.
الجواهر تعني أنك تستطيع اللعب بشخصية بطيئة مثل Hulk ومع هذا عند اختيار جوهرة الزمن تستطيع الانتقال بسرعة، أو بشخصة ذات مدى قصير وباستخدام جوهرة المسافة تستطيع تقليص البعد بينها وبين الخصم، أو تستطيع جعل شخصية ضعيفة وسريعة أقوى، أو حتى زيادة سرعة أو قوة شخصية سريعة أو قوية.

5. تسهيل بعض الحركات

التغيير الأساسي الخامس والأخير، والذي قد يشتت الأراء بين مؤيد ومعارض، هو تسهيل بعض الحركات فعند ضغط زر الضرب باليد الضعيفة، والذي هو ⬜ في يد البلايستيشن، مرات متتالية سيعطيك ٨ ضربات متصلة أو Combo، وكذلك لكل الشخصيات Combo موحد عبارة عن ⬜XO ومن ثم أسفل و △، وأخيراً ضغط زري اليد والقدم القويين يفعلون الحركة الخارقة للشخصية أو Hyper Combo عندما يكون عدادها ممتلئ للمستوى الأول أو أكثر. الجدير بالذكر أن الحد الأعلى للعداد أصبح ٤ بدلاً من ٥. كذلك أصبحت الحركات التالية لحركة خاصة أسهل، فعند إطلاق X لرصاصته يستطيع إتباعها بضربة يتقلب فيها بإتجاه الخصم عن طريق ضغط زر واحد.
هذا التبسيط سيجعل اللعبة أسهل للاعبين للجدد، ولكن اللعبة لا زالت محافظة على بعض الحركات المتقدمة السابقة مثل الـWavedashing، وهو ضغط زرين للتنقل السريع ومن ثم إلغاء تلك الحركة بالضغط على الأسفل وعملها من جديد بتوقيت دقيق للحركة بسرعة فائقة، وكذلك القفز عالياً Super Jump، والدفاع المتقدم Pushblock وتفعيل الحركات الخارقة بالأسلوب التقليدي حيث أن الأسلوب الجديد المبسط لا يفعل إلا واحدة معينة. أيضاً لكونك تستطيع استدعاء الشخصية الثانية في أي وقت حتى عندما تكون الشخصية الأولى تقوم بحركتها الخارقة Hyper Combo، فتستطيع يدوياً فعل حركات سابقة مثل الـTeam Hyper Combo و Delayed Hyper Combo. حتى حركات مثل ضرب العدو وهو ساقط على الأرض Off the Ground موجودة. أيضاً الجواهر تعطي اللعبة بعداً آخراً وطريقة لتمكين اللاعبين من لعب اللعبة بالطريقة التي تناسب أسلوبهم.

الخلاصة

لعبت عدة مباريات ضد الكمبيوتر وضد لاعب آخر، وشاهدت مباريات حية لمطوري اللعبة ضد بعض، ومع أن الحكم على لعبة قتال مستحيل إلا بعد لعب وتجارب مطولة، خاصة عندما تكون غير مكتملة، إلا أنني وجدت لعبة أسهل للفهم واللعب مع احتفاظها بسرعتها وبالحماس في قتالها، ومع استعراض شخصيات وأطوار جديدة مستقبلاً فسنستطيع الحكم بشكل أفضل ولكن ما رأيته يبقى مبشراً. طبعاً هذا من منظور شخص غير متمرس في السلسلة، لكن لمن يحترف السلسلة فالتبسيط قد يكون مؤثراً عند لعب اللعبة على مستوى البطولات، وبقية أنظمة اللعبة ستتطلب وقتاً قبل أن يصدر مجتمع اللاعبين حكمه النهائي عليها. كذلك التوجه الفني للعبة وعدد وتنوع الشخصيات سيلعب دوراً في إنجاح اللعبة من عدمه.

إذا رغبت بمعرفة معلومات أكثر عن Marvel vs. Capcom Infinite يمكنك الإطلاع على مقابلتي مع منتجي اللعبة Peter Rosas و Michael Evans.

الوسوم
اظهر المزيد

عصام الشهوان

كاتب وعضو بودكاست. أتحدث عن التقنية عمومًا وألعاب الفيديو خصوصًا.
إغلاق