مقالات

قصة مثيرة تخلط بين الرعب والخيال في انطباعنا عن لعبة Little Hope

استوديو Supermassive قدم لنا لعبة Until Dawn على البلايستيشن ٤ – قيّمناها سابقاً كلعبة ممتازة – هي لعبة رعب قصصية تفاعلية تؤثر فيها قراراتك وتصرفاتك على مجرى القصة ومصير شخصياتها الثمانية، وبعدها قدم لنا سلسلة جديدة على عدة منصات تحت اسم The Dark Pictures، كل لعبة في هذه السلسلة هي لعبة قصيرة تباع بقيمة أقل وبطولة شخصيات جديدة لكن مع طريقة لعب مشابهة.  اللعبة الأولى في السلسلة Man of Medan – قيّمناها سابقاً كلعبة تمشي الحال – قدمت قصة مجموعة شباب وشابات على متن سفينة تبدو مسكونة بالأشباح وتنتقل بين الشخصيات لحل الألغاز والاستكشاف واتخاذ القرارات المصيرية، مع إمكانية لعبها تعاونيًا إما على نفس الجهاز أو عبر الشبكة، وحتى إمكانية اللعب التعاوني عبر الشبكة بشراء نسخة واحدة فقط من اللعبة.

اللعبة الثانية في السلسلة هي Little Hope لعبة مشابهة بتصميمها لكن بقصة وشخصيات وحتى توجه رعب مختلف، تتمحور حول مجموعة من ٤ طلاب ومدرسهم تعطلت حافلتهم ويجدون أنفسهم في بلدة صغيرة وفجأة يرجعون بالزمن ليجدوا أشخاص يشبهونهم في فترة حرق النساء بتهمة السحر.

حصلت لي فرصة تجربة جزء من اللعبة الجديدة، ومثل اللعبة الأولى في السلسلة هناك المسار العادي ومسار نسخة المخرج التي تختلف قليلًا وجربت الثنتين. تنتقل اللعبة تلقائيًا بين شخصيتين فتتحكم بأحدهما تارة وبالآخر تارة أخرى، وقراراتك تصنف على أنها عاطفية أو منطقية. تستكشف مبنًا وتبحث عن هاتف، والتخاطب مع العالم مثل الجزء الأول ليس فقط بضغط أزرار وإنما بمحاولة محاكاة الواقع، فتمسك بمقبض الدرج عن طريق الإبقاء على ضغط زر R2 ثم تحرك العصا اليمين للأسفل لتسحبه وهي قد تضيف للواقعية عند البعض. كذلك هناك اللحظات التي تحتاج إن تضغط زر معين إما بسرعة أو بشكل متتالِ لإضافة طابع الأكشن للعبة، وهي أوضح مما كان في اللعبة السابقة مع تنبيهات مسبقة. بالإضافة إلى وجود هدف لك لتنفيذه يساعدك الاستكشاف على الحصول على معلومات إضافية عن العالم والقصة.

الرسوم كانت جيدة والانتقال بين اللعب والمشاهد السينمائية سلسًا، مع موسيقى مناسبة وأداء صوتي جيد، والقصة مما شاهدته مثيرة للاهتمام بخلطها بين الرعب والخيال، ونعم هناك لحظات رعب مفاجئ أو ‘خرعات’ وإن كانت محدودة.

مالعبته من اللعبة كان مثيرًا للاهتمام خاصة القصة وتأثر اللعبة بروايات وأفلام وحتى ألعاب رعب أخرى، وكونها لعبة تعكس خياراتك. اللعبة ستصدر يوم ٣٠ أكتوبر هذه السنة على الحاسب الشخصي والبلايستيشن ٤ والاكسبوكس ون من تطوير Supermassive ونشر Bandai Namco.

الوسوم
اظهر المزيد

عصام الشهوان

كاتب وعضو بودكاست. أتحدث عن التقنية عمومًا وألعاب الفيديو خصوصًا.
إغلاق