أخبار

NPD Group: لعبة Dragon Ball Z: Kakarot وجهاز Nintendo Switch الأكثر مبيعًا في يناير 2020

أصدرت شركة NPD Group تقريرها الشهري المعتاد حول بيانات ومبيعات الألعاب والأجهزة في الولايات المتحدة الأمريكية، لشهر يناير 2020، اليوم.

وتمامًا كما قيل عن السوق البريطاني، أكَّدت المجموعة الأمريكية أن الشهر الأول من العام الجديد قد شهد «بدايةً بطيئة» لمبيعات الألعاب والأجهزة على حدٍ سواء.

وبحسب المجموعة، فلقد حلَّت Dragon Ball Z: Kakarot في المركز الأول كأكثر الألعاب مبيعًا طوال الشهر الفائت كلُّه، في حين جاءت Call of Duty: Modern Warfare خلفها في المركز الثاني. وما تزال اللعبة ذات الصيت الفاحش Grand Theft Auto V تظهر ضمن الأكثر مبيعًا، وهذه المرة جاءت في المركز الخامس.

أما عن الأجهزة المنزلية، فألمحت شركة NPD إلى أن الإنفاق على الأجهزة المنزلية في يناير 2020 قد انخفض بنحو 35 في المئة عن نفس الفترة من العام الماضي، محققًا 129 مليون دولارًا مقارنةً بـ 199 مليون دولارًا في يناير 2019.

ونُصِّبَ جهاز Nintendo Switch على عرش الأجهزة الأكثر مبيعًا طوال الشهر الماضي كله، سواءً في عدد الوحدات المباعة أو في حجم الإيرادات المحققة من تلك المبيعات.

معلومات أخرى:

  • انخفض الإنفاق الكلي إلى 678 مليون دولارًا أي بنحو 26 في المئة عند المقارنة على أساس سنوي، حين وصل الإنفاق إلى 918 مليونًا في يناير 2019.
  • انخفضت إيرادات الأجهزة المنزلية إلى 129 مليونًا، بانخفاضٍ بنحو 35 في المئة عند المقارنة على أساس سنوي.
  • انخفضت مبيعات الألعاب على الحاسب الشخصي والأجهزة المنزلية إلى 311 مليون دولارًا، أي بنحو 31 في المئة عن العام الماضي.
  • انخفضت مبيعات الملحقات إلى 238 مليون دولارًا، أي بنحو 11 في المئة عن يناير 2019.

قائمة الألعاب الأكثر مبيعًا في أمريكا في يناير 2020

الوسوم
اظهر المزيد

محمد ليلة

مصري، 24 سنة، مترجم ومُحرر في قسم الكتابة بموقع سعودي جيمر، PC Gamer، ويميل أيضًا للعب على الهواتف الذكية. من عشاق ورواد دور السينما. له اهتمامات أخرى تشمل العلوم والتقنية والفلسفة والسياسة والبرمجة.
إغلاق