مقالات

كيف تصبح لاعبًا محترفًا في لعبة Valorant الشهيرة؟

تفصلنا أيامٌ قليلة ليحل الشهر الثاني على إطلاق لعبة Valorant بشكلٍ رسميٍ على PC. والحقيقة أنني واحدٌ من معجبي هذه اللعبة، لدرجة أنني ألعبها بشكلٍ يوميٍ منذ انطلقت– ومن الجليِّ أنني لست الوحيد في ذلك.

وفي هذا المقال، نستعرض معًا أهم النصائح التي من الممكن أن تجعلك لاعبًا محترفًا في لعبة Valorant الشهيرة.

تذكَّر أنها ليست Call of Duty أو Fortnite

كما ذكرنا في الأخبار الرسمية عنها، تُصنَّف لعبة فالورانت كواحدة من ألعاب التصويب التكتيكية الجماعية، ويقع معها في نفس التصنيف لعبتيْن شهيرتين هما Tom Clancy’s Rainbow Six Siege و Overwatch ولا ننسى أيضًا Counter-Strike: Global Offensive. وهذا ببساطة يعني أنك في أَمَسِّ الحاجة للتعاون والتفاهم مع زملائك في الفريق كي تحققوا النصر. صدقني، مهما كنت ماهرًا في التصويب، إن لم يتعاون معك فريقك فستحظى بخسارةٍ فادحة.

أول نصيحةٍ في هذا الجانب هو التصويب: لا تُطلق النيران أبدًا وأنت تتحرك؛ إذ سيخيب معظمها وستموت شخصيتك في الأخير. وقد تتساءل: إذًا، كيف أصوِّب؟ الإجابة ببساطة:

  • اضغط على زِر CTRL أثناء التصويب، هذا من شأنه أن يضبط مؤشر التصويب على الهدف.
  • لا تُطلق كل الرصاصات دفعة واحدة، أو بالأحرى، لا تضغط على زِر الفأرة الأيسر ضغطة طويلة فحسب. بدلًا من ذلك “Tap”، أي انقر نقرات متتالية على الزِر الأيسر في الفأرة، فهذا يضمن وصول الطلقات إلى الهدف مباشرةً.
  • لا تتحرك كثيرًا أثناء التصويب. لا تنسَ ذلك أبدًا.
  • لا تندفع بمفردك قبل أن تتشاور مع زملائك.
  • اضبط حساسية حركة الفأرة لديك بما يتوافق مع طريقة لعبك.
  • شاهد مقاطع الفيديو الخاصَّة باللاعبين الآخرين، فهذا سيُلهمك لبعض التكتيكات المميزة.
  • اختر سلاحًا مناسبًا. وأنا شخصيًا أُفضل: Spectre في الجولات الأولى و Phantom في بقية الجولات.

كيف اختار شخصيتي المناسبة في لعبة Valorant هذه؟

يقدِّم استوديو Riot Games مجموعة متنوعة من الشخصيات في هذه اللعبة، يندرج كلٌ منها تحت تصنيف معينٍ. والتصنيفات هي:

  • Controller – المُتحكم.
  • Sentinel – الحامي.
  • Duelist – المبارز.
  • Initiator – المُبادر.

لن أخوض في تفاصيل الشخصيات في هذا المقال، لكن ربما افعل في مقالٍ لاحق. المهم هنا هو أن التصنيفات الأربعة هذه تُقدِّم تنوعًا للاعبين، يسمح لهم باختيار ما يتوافق مع أسلوب لعبهم بحريَّة كبيرة. تمتلك شخصيات كل فئة مجموعة من القدرات، يكون لها تأثيرٌ كبيرٌ على مجريات أحداث الجولة الواحدة.

وهذه بعض النصائح في الاختيار:

  • إن كان أسلوب لعبك هادئًا وتُفضِّل ضبط أحداث المباراة، فتصنيف Controller هو الأنسب لأسلوب لعبك. أما عن الشخصيات، فأنا أُفضِّل لهذه المهمة: Omen و Viper.
  • إن كنت تود أن تحظى بعمليات قتل “Kills” عديدة وتود استرجاع بعضٍ من لحظات لعب ألعاب التصويب التقليدية، فتصنيف Duelist هو الأنسب. وتفضيلاتي الشخصية في هذه الفئة: Reyna و Raze.
  • إن كانت راغبًا في أخذ دورٍ دفاعيٍ ومساندة زملائك في المقام الأول، فعليك التوجُّه لشخصيات Sentinel. وتفضيلاتي الشخصية هنا تذهب إلى Sage و Cypher– لمزيد من المعلومات حول Cypher تحديدًا اضغط هنا.
  • تتولى شخصيات Initiator المبادرة بفضل قدراتها الفردية، فشخصية Sova مثلًا لديها القدرة على كشف أماكن الأعداء، فيما يكون بوسع Breach إطلاق ضوءٍ ساطعٍ يُسهِّل لك التحرُّك سريعًا مبادرًا في أول الجولة. والحقيقة أنني لم ألعب بأيٍ من الشخصيتين قبلًا، كما أنهما الوحيدان حاليًّا في هذا التصنيف.

وسأتحدث في مقالٍ آخرٍ عن قدرات الشخصيات بشكلٍ موسع– في الجزء الثاني.

التعاون أولًا وأخيرًا

كما قُلت أعلاه، اللعب الفردي في لعبة Valorant لن يُجدي نفعًا، وستجد نفسك خاسرًا في النهاية. افعل كل ما في وسعك للتشاور والاتفاق مع زملائك من أجل وضع خطة محكمة للفوز بكل جولة على حدة. اتفقوا على مكانٍ واحدٍ تذهبون إليه في حال كنتم في وضع الهجوم، أو ربما تتضعون تكتيكًا مُخادعًا يُبقي إحدى شخصيات Duelist في مكان، وكلكم في مكانٍ آخر.

وهنالك ملحوظة هامة: في حال لعبت بشخصية Sage على وجه التحديد، ابقَ حول زملائك في الفريق؛ لأن Sage تمتلك قدرةً على شفاء زملائها بين الحين والآخر. لا تكُن أنانيًا وساعد زملائك.

وللتواصل أوجهٌ عِدة في لعبة Valorant ففريق التطوير في Riot Games يخوِّلك من التحدث إلى أصدقائك عبر ميزة الدردشة الداخلية في اللعبة، أو من خلال المحادثات الصوتية على غرار PUBG. وتعاني بعض الدول العربية من حجب هذه الميزة لأسبابٍ قد تبدو أمنية، ولتجاوز مشكلةٍ كهذه يمكنك اللجوء إلى برنامج Discord الشهير– المهم أن تبقى على تواصلٍ مباشرٍ مع أصدقائك بشكلٍ أو بآخر؛ خاصةً وأن ذلك يُحدِّد ملامح الفائز بنسبةٍ كبيرة.

لقطات من أسلوب لعبي:

 

هنالك جانبٌ مهم أيضًا يخص التعاون، وهو شراء الأسلحة. اسعَ قدر الإمكان إلى الاقتصاد في إنفاقك، وساعد زميلك الذي لا يملك “Credits” تكفيه لشراء سلاحٍ مناسب. وبما أننا نتحدث عن الشراء، إن كنت في الجولة الأولى ولا تظن بأنك ستتمكن من اللعب جيدًا بالمسدسات، فمن الأفضل ألّا تشتري شيئًا. وفِّر نقودك للجولات اللاحقة.

اقرأ أيضًا:

كلمة أخيرة

وعد فريق Riot Games لاعبي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بتوفير خادمٍ (سيرفر) في وقتٍ لاحقٍ من هذا العام. بالطبع يُعد هذا الخبر رائعًا ويعكس الاهتمام الكبير الذي يوليه الاستوديو الأمريكي العريق بمجتمع اللاعبين العرب والأفريقيين. ولكن، أشارت بعض التقرير إلى أن خادم الشرق الأوسط هذا سيكون في دولة البحرين، وهو في الحقيقة ما يعني أن لاعبي الخليج العربي سيستفيدون وحدهم من هذا الخادم أكثر من لاعبي شمال أفريقيا– إذ أن الخوادم الأوروبية أقرب لهم من خادم البحرين.

ولذا، نصيحتي هنا، إن كنت أحد لاعبي شمال أفريقيا -مثلي- فابقَ ضمن الخادم الأوروبي للحفاظ على أداءٍ أفضل.

يُشار إلى أن لعبة Valorant متوفرة على PC فقط حاليًّا، فيما قد تصدر على الهواتف الذكيَّة لاحقًا.

لا تنسَ المشاركة برأيك أو ببعض النصائح الأخرى في التعليقات!

الوسوم
اظهر المزيد

محمد ليلة

مصري، 24 سنة، مترجم ومُحرر في قسم الكتابة بموقع سعودي جيمر، PC Gamer، ويميل أيضًا للعب على الهواتف الذكية. من عشاق ورواد دور السينما. له اهتمامات أخرى تشمل العلوم والتقنية والفلسفة والسياسة والبرمجة.
إغلاق