مبتكر Gears of War و LawBreakers قد يعود لتطوير الألعاب مجدَّدًا!

قبل عامين من الآن، كان Cliff Bleszinski -مُبتكر LawBreakers و Gears of War– قد أغلق استوديو Boss Key Productions الذي أسسه، قبل أن يُعلن اعتزال تطوير ألعاب الفيديو بعد فشل LawBreakers تحديدًا. والآن، وبعد فترةٍ من الصمت، ها هو ذا المطور المعروف يُلمح إلى إمكانية العدول عن قراره.

فبالأمس، نشر Cliff «منشورًا» طويلًا على Facebook يتحدث فيه عن مراحل انهيار استوديو Boss Key Productions وألمح إلى أنه سينشر ذلك ربما في كتابٍ ينقل تجربته الشخصية.

ومع ذلك، اعترف Cliff بأنه ارتكب العديد من الأخطاء أثناء إدارته للاستوديو، ولكنه «يتعافى» في الوقت الراهن من تلك الأخطاء– ويفكر في تطوير لعبة صغيرة الآن:

لدي بعض الأفكار في ذهني، وسنرى. لقد وجدت نفسي مغرمًا بالألعاب الأصغر بجنونٍ هذه الأيام، ولقد منحني نجاح Fall Guys و Among Us الأمل بأنه لا ينبغي أن يكون كل شيء ضخمًا و AAA مجنونًا، والذي يتطلب العمل لأوقات أطول جنونية “Crunch”، والتي تدمر بدورها العلاقات العائلية والصحة النفسية والذهنية وبميزانية 100 مليون دولار.

وأضاف:

تمنحني مثل تلك الألعاب الأمل في أنني قد أغمس إصبع قدمي في يومٍ من الأيام في صناعة الألعاب مجددًا، لكن ببطء شديدٍ وحذر.

وأخيرًا، اعترف Cliff أنه أخطأ عندما أطلق LawBreakers على PS4 بدلًا من Xbox One— بعد أن كوَّن قاعدةً جماهيرية على الأخير. كما أنه أقر بأن تردده في توفير اللعبة مجانًا أو مقابل 30 دولارًا، كان خطأ آخر أضر باللعبة في نهاية المطاف.

Disqus Comments Loading...