أخبار

موظف سابق بفالف: Epic جاء ليصلح ما كان يفسده ستيم في منصة الحاسب

Epic

في ديسمبر الماضي أطل علينا فريق Epic بمشروعه الجديد وهو عبارة عن منصة مخصصة للاعبي الحاسب منافسة لمنصة Steam ومن أبرز مزاياها هو أنها تعطي المطور هامش ربح أكبر عند نشر ألعابه عليها وهنا بدأت مسيرة خطف الحصريات وابتعاد عدد من المطورين عن ستيم.

اليوم قام Richard Geldrich أحد موظفي شركة فالف السابقين بالدفاع عن سياسة Epic اتجاه الحصريات حيث قال بأن ستيم كان يقتل تجربة اللعب عبر الحاسب وهذا بسب الحصة التي يفرضها على المطورين الراغبين بنشر الالعاب عبر متجره، فهذا كان يشبه فرض ضريبة 30% على الصناعة وهو أمر لا يطاق بالنسبة للعاملين بمجال الصناعة.

وأضاف ريتشارد بأنه لا يمكن لأحد أن يتخيل كم كان ستيم يمثل مصدر ربح هائل لفالف فهو كان بمثابة مطبعة عملة افتراضية للشركة وهذا أفسد الشركة بحسب تعبيره، والآن يعتبر ريتشارد بأن Epic جاء ليصحح الوضع.

وعندما هاجم أحد المعلقين سياسة إيبك بفرض الحصريات وحعلهم يتوحهون فقط لمنصتها ذكر ريتشارد بأن هذا الأمر متابع عند الجميع حتى أبل التي أعلنت مؤخراً عن منصتها الخاصة للألعاب ذكرت بأن لديها ألعاب حصرية ولم نسمع أحد يعترض على هذا وفق كلام ريتشارد، وتابع بأن الأموال التي تجنيها إيبك من الحصريات تستثمرها لدعم المطورين وبالتالي تتمكن من تقديم ألعاب أكثر.

هذا وكانت إشاعة قد انتشرت مؤخراً تؤكد بأن Red Dead Redemption 2 ستصدر للـ PC في يوليو وحصرياً عبر متجر Epic.

المصدر

الوسوم
اظهر المزيد

بارعة

أعشق ألعاب الفيديو منذ أيام جهاز العائلة، و أفضل ألعاب المغامرات أمثال Tomb Raider و Assassins Creed، ليس لدي تحيز لأي جهاز منزلي بالنسبة لي الأفضل هو الذي يقدم الألعاب الأكثر تميزاً.
إغلاق