مقالات

كيف ستختلف Overwatch 2 عن جزئها الأول؟ أطوار جديدة ورسوم أجمل وغيرها

لعبة Overwatch التي طرحها فريق بليزارد عام 2016 تفردت بتحقيق نجاح كبير وباتت ظاهرة عالمية جذبث العديد من اللاعبين إليها، وحتى أنها توجت بلقب لعبة العام 2016 رغم منافسة العديد من العناوين لها مثل أنشارتد 4.

لكن بعد ذلك توالت الانتقادات على اللعبة من قبل اللاعبين الذين لم يعجبهم بعض قرارات المطور الخاصة بقوة الشخصيات ولا طريقة الدعم، وفي ذلك الوقت جاءت موضة ألعاب الباتل رويال لتزيد الأمر سوء على بليزارد الذي وجد نفسه مضطراً لتقديم عناصر جديدة إن كان يريد الحفاظ على عنوان أوفرووتش حي.

بالفعل تحقق الأمر وتم الإعلان عن الجزء الثاني من اللعبة في حدث بليزكون 2019 والذي حمل معه العديد من المميزات الجديدة عن الجزء الأول وبعضها كان اللاعبون يطالبونه بها منذ وقت، لنتعرف معاً بهذا المقال عن أبرز هذه الميزات وكيف سيختلف الجزء الثاني عن الأول؟

إضافة طور القصة ومحتوى PVE تعاوني غني

لعل من أبرز المميزات في الجزء الثاني هو التركيز على عناصر السرد القصصي التي لم تكن موجودة بالجزء الأول سوى عبر حلقات أنمي قصيرة تطرح بشكل دوري لتعريفنا على أبطال اللعبة، مهام القصة في الجزء الثاني ستتطلب تعاون أربعة لاعبين يتحكم كل منهم بشخصية من شخصيات اللعبة حيث سيكون عدد محدود من الشخصيات التي تلعب بها حسب كل خريطة أو مرحلة، وهذا لمواجهة جيش الروبوتات Null Sector.

وسنتنقل بهذه المهام بمدن مختلفة حول العالم لمحاربة هذا الخطر وكشف الدواقع وراء هجوم ذلك الجيش. ومهام القصة ستذكرنا نوعاً ما بالأحداث الموسمية للجزء الأول وتعاون اللاعبين مع بعضهم فيها لإنجاز مهام معينة.

مهام أبطال قابلة لإعادة اللعب

من ضمن محتوى PVE التعاوني الذي سيشهد مواجهة اللاعبين مع العديد من الأعداء الذين يتحكم بهم الكمبيوتر هنالك مهام الأبطال Hero Mission وفيها نتعاون معاً للدفاع عن الأرض ضد هجوم جنود Talon وتقع أحداث المهام تلك ضمن خرائط الجزء الأول والثاني. وهي تمتاز بحسب المطور بإمكانية إعادة اللعب بها أكثر من مرة، حيث سيتم تغيير أنواع الاعداء في كل مرة مع تغيير السيناريوهات والتهديد مما يجبر اللاعب على تغيير استراتيجيته المتبعة بالقتال

إضافة خيارات التخصيص والتعديل على الشخصيات

بخلاف الجزء الأول ستمتلك اللعبة القادمة عناصر أربي جي بحيث سيستطيع اللاعبين التعديل على الأبطال عبر التقدم بالمستوى وفتح خيارات تخصيص منوعة، حيث رأينا بعرض أسلوب اللعب إمكانية ترقية قدرات Tracer الخاصة بـ Pulse Bomb Ultimate عبر فتح ميزة Chain Reaction التي تجعل القنبلة تنفجر وتؤذي أعداء متعددين. كما أن شخصية Reinhardt يمكن لها أن تفعل قدرة التلويح بالمطرقة 360 درجة وضربها بالأرض.

ولكن هنا نذكر بأن قدرات التخصيص ستكون خاصة بمحتوى PVE ولبس بالأطوار التنافسية لضمان منافسة نزيهة وعادلة.

الخرائط الجديدة

أكد المطور أن الجزء الثاني سيشهد دون شك طرح المزيد من الخرائط للعبة وتم الإعلان عن ثلاث خرائط هي Toronto و Gothenburg و Monte Carlo حتى الآن، وكذلك علمنا بأن أول مهمة للقصة ستجري في ريو دي جانيرو، كما تم تصميم الخرائط مع الحرص على نقل المعالم بشكل دقيق.

مظهر رسومي أجمل مع تحسين المحرك

ليس هنالك شيء أجمل مع قدوم جزء جديد لأي لعبة من أن يكون هنالك تحسينات على مستوى الرسوم الخاصة بها، فهذا الأمر هو أول شيء يلحظه اللاعبون بشكل تلقائي وقبل أن ينظر لأي ميزات جديدة.

لعبة أوفر ووتش 2 ستحصل على ذلك التحسين الرسومي عبر قيام المطور بتحديث المحرك المستخدم بتطوير الجزء الأول مما أتاح له تقديم الشخصيات بمظهر جديد أجمل وأكثر نضجاً، كما أن عالم اللعبة سيكون متفاعل بشكل أكبر، مع ساحات معارك أكبر ومؤثرات بصرية أكثر دقة وجمال من الجزء الأول بجانب تحسين واجهة المستخدم وجعلها أكثر بساطة. ولإعطائنا فكرة أكبر عن التحسين بمظهر الأبطال قام المطور بنشر بعض الصور عبر هذا الرابط تبين الفرق بين تصميم الشخصيات بين الجزء الأول والثاني.

التحسينات بالمحرك تظهر جلياً من خلال الشعر وتصميمه وطريقة حركته، حيث يبدو شعر الشخصيات بالجزء الجديد أكثر سلاسة وواقعية

إضافة طور تنافسي جديد PUSH

أحداث هذا الطور ستأخذنا إلى مدينة تورنتو، وفيه يحاول كل فريق إيصال إنسان آلي إلى نهاية الخريطة والفريق الذى يصل أولاً يفوز، لكن بحال انتهى الوقت قبل وصول أي منهم ماذا يحدث؟ هنا سيتم احتساب المسافة المقطوعة ويفوز الفريق الذي قطع أطول مسافة.

تم تصميم الخرائط فى طور Push بحيث تكون مليئة بالنقاط بكل زاوية والتي تسمح بحدث الاشتباكات وكذلك تمتلك الكثير من الرطق الفرعية والاختصارات.

المزيد من الأبطال قادمين

لاعبو أوفرووتش كثيراً ما اشتكوا من أن رتم طرح أبطال جدد بات بطيء باللعبة وهم بحاجة لشخصيات جديدة وهنا لبى المطور النداء بالجزء الثاني فأعلن عن أنه سيقدم مزيد من الأبطال سيتم إضافتهم إلى جانب 31 من الأبطال الحاليين الذين يعودون بالفعل، البداية ستكون مع Sojourn ومن ثم Echo وهو روبوت ظهر في فيلم Overwatch’s Blizzcon القصير في العام الماضي.

استعارة إحدى مميزات ألعاب الباتل رويال

من ضمن العناصر الجديدة التي ستضاف على أسلوب اللعب لدينا إمكانية التقاط مجموعة من الأدوات والأسلحة متدرجة القوة والتصنيف والاستخدام. حيث يمكن لكل شخصية التقاط عنصر معين يمكن أن يغير أسلوب لعب كل شخصية مولدات HP والقنايل والدروع والتي تعطي الأبطال قدرات آنية تستخدم خلال المرحلة لكن لايمكن نقل هذه العناصر بين المهام. وهذه الميزة مشابهة للنمط الموجود داخل ألعاب الباتل رويال.

هذه كانت أبرز العناصر والمتغييرات التي سيدخلها فريق بليزارد على لعبته أوفرووتش لكن يبقى أهم خبر صرح به المطور هو إمكانية تمتع ملاك الجزء الأول بمحتوى طور لاعب ضد لاعب PVP كله الخاص بالجزء الثاني، بمعنى أنهم سيحصلون على نفس الخرائط والأطوار والأبطال الجدد القادمة للجزء المقبل. وبهذا سيتمكن لاعبو الجزأين من اللعب سوياً بالأطوار التنافسية، لذا لن يكون عليك دفع المال لشراء الجزء الجديد ما لم تكن مهتماً بالحصول على  محتوى PVE التعاوني.

أخيراً نذكر بأن لعبة Overwatch 2 قيد التطوير للاكسبوكس ون وبلايستيشن 4 والحاسب وسويتش،  وحتى الآن لاي يوجد موعد معين لطرحها ولكن يعتقد بأنها لن تر النور قبل حدث بليزكون 2020.

الوسوم
اظهر المزيد

بارعة

أعشق ألعاب الفيديو منذ أيام جهاز العائلة، و أفضل ألعاب المغامرات أمثال Tomb Raider و Assassins Creed، ليس لدي تحيز لأي جهاز منزلي بالنسبة لي الأفضل هو الذي يقدم الألعاب الأكثر تميزاً.
إغلاق