أخبار

رئيس Epic يدعو شركات تطوير الألعاب إلى الطلاق من السياسة!

كم من مرة قراءنا الأعزاء سمعتم عن تصريح مثير للجدل مصدره Tim Sweeney رئيس Epic فهذا الرجل لا يتردد أبداً بإطلاق التصريحات النارية ومهاجمة الآخرين، الذي يرى بأنهم مخطئين وكان آخر تلك التصريحات هو ضد فالف وسياستها الخاصة بستيم.

اليوم هنالك موضوع آخر يشغل بال سويني وهو تدخل المطورين في الشؤون السياسية، حيث أدلى بتصريح مثير خلال حدث DICE Summit دعا فيه بشكل صريح العاملين بمجال الصناعة إلى الابتعاد عن السياسية مستخدماً عبارة “الطلاق مع السياسة” من أجل تمكين فريق المسوقين من التسويق للألعاب من أرضية محايدة.

وتابع بالقول بأنه من المهم الفصل بين السياسة والألعاب تماماً كما يتم الفصل بين السياسة والدين، لاسيما الآن حيث نعيش بعالم مضطرب وحيث الآراء السياسية يمكن أن تحدد حتى نوع المطعم الخاص بالمأكولات السريعة الذي يمكنك الذهاب إليه، معتبراً بأن هذا الأمر مزعج فعلاً ولا داعي لإقحام مثل تلك الأمور في الألعاب.

ودعا الشركات إلى احترام آراء موظفيها وكذلك اللاعبين مهما كانت وأن تبقى على الحياد، مستذكراً الحادثة التي تعرض لها بليزارد والانتقادات التي طالته بسبب اتخاذ مواقف ضد أحد اللاعبين الداعمين لثورة هونج كونج، وقال بأنه كان من الممكن لبليزارد أن يجنب نفسه مثل هذا الأمر لو “طلق السياسة”.

ما رأيكم فيما قاله Tim Sweeney؟

الوسوم
اظهر المزيد

بارعة

أعشق ألعاب الفيديو منذ أيام جهاز العائلة، و أفضل ألعاب المغامرات أمثال Tomb Raider و Assassins Creed، ليس لدي تحيز لأي جهاز منزلي بالنسبة لي الأفضل هو الذي يقدم الألعاب الأكثر تميزاً.
إغلاق