أخبار

لعبة Dragon Ball Z: Kakarot تعدنا بتجربة مختلفة بعدد ساعات لعب كبير

في هذا الشهر سيكون عشاق مسلسل دراجون بول على موعد مع تجربة لعب مختلفة عن سابقاتها من الألعاب المقتبسة من هذا العنوان عبر لعبة Dragon Ball Z: Kakarot

اليوم كشفت مجلة  Famistu عن عدد ساعات لعب هذه التجربة حيث قالت بان التقييمات الخاصة باللعبة أكدت بأن سيكون على اللاعب إمضاء ما يقارب 35 إلى 40 ساعة لعب لإنهاء القصة فقط، لكن من يريد تأدية الأنشطة وجمع كل شيء بعالم اللعبة فسوف يحتاج إلى ما يقارب 100 ساعة لعب.

هذا ونذكر بأن هذه اللعبة ستقدم لنا تجربة تعتمد أكثر على عناصر الأربي جي مقارنة بالأجزاء السابقة وتروي لنا حكاية دراجون بول زي كما لم نراها من قبل عبر شخصية Goku بإحدى مغامراتها بعالم دراجون بول بمهمتها لتصبح أقوى وتعطشها للتحدي من أجل خوض معركة إنقاذ الأرض من أكثر الأعداء قوة بالعالم، ويمكن لنا بهذه اللعبة تناول الطعام أو طهيه عبر جمع المكونات لزيادة النقاط الخاصة بالشخصية، كما يمكن جمع الـ Z-Orbs و الـD-Medals من أجل فتح إمكانية تعلم مهارات قتالية جديدة.

اللعبة ستصدر في 17 يناير الحالي على اكسبوكس ون وبلايستيشن 4 والحاسب وتم نشر عرض تشويقي جديد للعبة مترجم للعربية يسلط الضوء على ميكانيكيات تقدم الشخصية باللعبة يمكنكم مشاهدته أدناه.

 

الوسوم
اظهر المزيد

بارعة

أعشق ألعاب الفيديو منذ أيام جهاز العائلة، و أفضل ألعاب المغامرات أمثال Tomb Raider و Assassins Creed، ليس لدي تحيز لأي جهاز منزلي بالنسبة لي الأفضل هو الذي يقدم الألعاب الأكثر تميزاً.
إغلاق