أخبار

أحد اللاعبين يطلق حملة لمقاطعة شراء Last of Us 2 تضامناً مع موظفي Naughty Dog!

يوم أمس تحدث تقرير لموقع كوتاكو عن بيئة العمل في فريق Naughty Dog وكيف أنه يجبر الموظفين على العمل لساعات طويلة لإنهاء Last of Us 2 بالجودة التي يريدها المطور.

ويبدو بأن هذه التقارير تركت صدى كبير بين أوساط المهتمين بالصناعة حتى أنها شجعت مصمم سابق بالفريق للخروج عن صمته والإدلاء بتصريحات نارية ضد المطور، لكن ردة فعل أحد اللاعبين تجاوزت المتوقع حيث قام بإطلاق حملة لمقاطعة شراء اللعبة مع هاشتاق #CrunchNoMore حتى تفشل تماشياً مع تمني بعض مطوري الاستوديو كي يثبتوا للمسؤولين بأن نجاح أي لعبة لا يستحق التضحية بصحة الناس.

هذا اللاعب دعا عبر المنتديات باقي اللاعبين للمشاركة بالحملة التي تهدف للتخلص من ثقافة العمل القاسي لساعات إضافية طويلة أو ما يعرف باسم crunch وقائلاً بأنه يجب دعم مطورين آخرين لا يعتمدوا هذه السياسة مثل Insomniac Games – – Rare – Valve – Media Molecule و DICEوغيرهم.

وقد تفاعل اللاعبين مع هذه الحملة بشكل متفاوت فالبعض أيد الفكرة لكن لاعبين كثر رفضوها فقالوا بأنهم لو أرادوا تطبيق ذلك فهذا سيعني أنهم لن يشتروا كل ألعاب AAA وسيقتصر الشراء على ألعاب الأندي فقط، والبعض قال بأن هذه ليست الوسيلة الملائمة لمحاربة الظاهرة بل على الحكومات أن تسن قوانين لفرض بيئات عمل أفضل.

ما رأيكم أنتم هل المقاطعة حل فعلاً؟ على الصعيد الشخصي لا أرى بأن مقاطعة الشراء ستفيد بالضغط على الاستوديو فهي ربما ستنعكس سلباً على العاملين فيه بالنهاية، وأفضل طريقة هي تسليط الضوء على المشكلة عبر وسائل التواصل الاجتماعي وعبر المواقع الإعلامية كما فعل كوتاكو ومن بعده كل المواقع التي نشرت الخبر فهذا سيشكل ضغط على الاستوديوهات التي تتبع هذه الثقافة بوجوب تغييرها وإعطاء الحقوق للمطورين.

الوسوم
اظهر المزيد

بارعة

أعشق ألعاب الفيديو منذ أيام جهاز العائلة، و أفضل ألعاب المغامرات أمثال Tomb Raider و Assassins Creed، ليس لدي تحيز لأي جهاز منزلي بالنسبة لي الأفضل هو الذي يقدم الألعاب الأكثر تميزاً.
إغلاق