أخبار

مايكروسوفت: إصدار ألعابنا لأجهزة PC لن يؤثر على لاعبي كسبوكس ون

Windows Xbox

إن سياسة مايكروسوفت الجديدة والمتمثلة بالدمج أكثر بين اكسبوكس ون وPC والتي بدأتها عبر الإعلان عن نسخة PC من كوانتم بريك لم تعجب الكثيرين الذين اعتبروا بأن مايكروسوفت مع هذه السياسة بدأت تتخلى عن الاجهزة المنزلية.

وتعززت هذه المخاوف بعد إعلان الشركة في مؤتمرها بمعرض E3 عن ميزة Xbox Play Anywhere والإعلان عن فك حصريات عدد كبير من ألعاب اكسبوكس ون لصالح PC، هذه المخاوف دفعت مسؤولي الشركة للإدلاء بتصاريح عديدة يدافعون فيها عن سياستهم الجديدة ويؤكدون تمسكهم باكسبوكس ون.

من بين هؤلاء طالعنا اليوم Albert Penello أحد مسؤولي اكسبوكس الذي أكد للاعبين بأن طرح الألعاب لأجهزة PC  لن يؤثر على اكسبوكس ون وأضاف:

هنالك الكثير من المناقشات التي يمكن أن تتداولها مع بعض اللاعبين حول عدم قيامهم بشراء اللعبة فقط لأنها ليست حصرية لجهازهم، ولكن في الواقع الكثير من اللاعبين لا يقومون باتخاذ هذا القرار.

اليوم إذا كنت تلعب الالعاب فأنت تلعب الالعاب على الجهاز الذي تملكه، فأنت تلعب الألعاب على هاتفك وتلعب أيضاً على جهازك المنزلي عندما يكون بإمكانك الجلوس أمام شاشة التلفاز، ,وتلعب الألعاب على PC عندما تريد التحكم بالماوس والكيبورد والحصول على تجربة بأداء أعلى، فحتى الأشخاص الذين يحبون اللعب بالأجهزة المنزلية نحن نعلم أنهم أحياناً يلعبون على هواتفهم وأجهزة PC.

من ثم تابع بالقول:

منح مالكي PC فرصة اللعب بألعاب مثل Quantum Break وKiller Instinct لا يؤثر أبداً على لاعبي الاجهزة المنزلية أو يأخذ منهم أي شيء إنه فقط يمنح لاعبين أكثر فرصة لعب الألعاب على الجهاز الذي يريدون اللعب عليه.

كلاعب اكسبوكس ون هل أنت منزعج من سياسة مايكروسوفت؟ ولماذا؟

المصدر

الوسوم
اظهر المزيد

بارعة

أعشق ألعاب الفيديو منذ أيام جهاز العائلة، و أفضل ألعاب المغامرات أمثال Tomb Raider و Assassins Creed، ليس لدي تحيز لأي جهاز منزلي بالنسبة لي الأفضل هو الذي يقدم الألعاب الأكثر تميزاً.
إغلاق