أخبار

فريق Blizzard يحاول خفض التكاليف من خلال دفع موظفيه للمغادرة

على الرغم من النجاحات القوية التي حققتها ألعاب Blizzard على أجهزة الجيل الحالي، إلا أن فريق التطوير يحاول جاهدا خفض التكاليف ومصاريف الإنتاج قدر المستطاع من خلال إعطاء المال للموظفين العاملين بالشركة لمغادرة مناصبهم نهائيا وفقا لأحدث التقارير المنتشرة على الشبكة العنكبوتية.
 
تقرير Kotaku أكد أن الشركة منحت المزيد من الصلاحيات لقسم الشؤون المالية لديها بهدف خفض الإنفاق قدر المستطاع، كذلك تم خفض ميزانية أي فريق تابع للشركة لا يعمل مباشرة على تطوير ألعاب الفيديو، كذلك أعلن الاستوديو عن عروض نهاية الخدمة للعاملين تحت مسمى Career Crossroads وهو الخيار الذي توافر سابقا لممثلي خدمة العملاء الذين عملوا مع الشركة لأكثر من 5 سنوات، قبل أن يتم توسيع نطاقه مؤخرا ليشمل فرق تكنولوجيا المعلومات وضمان الجودة، حيث يسمح لهم بالحصول على عروض مميزة في نهاية خدمتهم مقابل الإستغناء عن وظائفهم.
 
التقارير أوضحت أن فرع الشركة في Cork شهد التخلص من أكثر من 100 موظف من خدمة العملاء عن طريق هذا العرض، حيث تم تقديم برنامج Career Crossroads للعاملين هناك أكثر من 5 مرات في الفترة الأخيرة مع زيادة المقابل المادي في كل مرة، في حين أن المتحدث الرسمي باسم الشركة أوضح أن تلك العروض تهدف إلى تكريم من يعملون بجد ولا تجبر أي شخص على التطرق لها نهائيا.
 
الأخبار الأخيرة حول فريق Blizzard أشارت لانشغال الاستديو بالعمل على لعبة Warcraft جديدة مخصصة للهواتف الذكية.
الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق