مطورو StarCraft يسعون إلى استعادة أمجاد ألعابهم الكلاسيكية

يبدو أن فريق التطوير Blizzard يحن إلى أمجاد ألعابه الكلاسيكية السابقة والنجاحات الكبيرة التي كانت تحققها مثل StarCraft (التي صدرت عام 1998) وDiablo 2 (التي صدرت عام 2000) وWarcraft 3: Reign of Chaos (التي صدرت عام 2002) ويريد بشتى الوسائل أن يعيد الشعبية الكبيرة التي كانت تحظى بها ألعابه إلى سابق عهدها بحيث تعمل على الأنظمة الحديثة

هذا ما أظهره الفريق من خلال نص إعلان توظيف قام بنشره يبحث فيه عن مهندس أنظمة لمساعدته في هذه المهمة، حيث ذكر الاستوديو أنه مع تقدم التقنيات في الأجهزة وتطور أنظمة التشغيل إلى جانب خدمات الأونلاين فإن ذلك صَعّب من تجربة هذه الألعاب على عشاقها وأيضاً منعها من الوصول إلى أجيال جديدة، لذلك فهم باتوا بحاجة إلى مهندس ماهر يستطيع إرجاع هذه الألعاب إلى أمجادها.

وستكون من ضمن مسؤوليات المهندس الجديد هو العمل على جعل أسلوب اللعب يتلائم مع الأنظمة الحديثة وإدخال مزايا جديدة إلى هذه الألعاب الكلاسيكية، علاوة على العمل على التحديثات المناسبة لهذه الألعاب بين الحين والآخر وأيضاً إصلاح الأخطاء التقنية التي قد تواجه اللاعبين أثناء لعبها.

المصدر

Disqus Comments Loading...