مؤسس Bethesda: ما تملكهُ Microsoft لا تستطيع Sony الحصول عليه!

كانت شركة Microsoft قد أعلنت خلال الأسبوع الماضي عن استحواذها عن مجموعة ZeniMax Media الشركة الأم لشركة Bethesda الأمر الذي هزَّ صناعة الألعاب. ولأهمية حدثٍ كهذا، خرج مؤسس Bethesda الأصلي (ورئيسها سابقًا) Christopher Weaver للتعليق على هذا الاستحواذ الذي كلَّف عملاق التقنية أكثر من سبعة مليارات دولار.

وبحسب ما جاء في المقابلة التي عُقِدَت معه ونشرها موقع Inverse، وصف Weaver الصفقة بأنها «عملية استحواذ مثيرةٌ للاهتمام بشكلٍ هائل من جانب كلا الفريقين». وأضاف:

تُعمق مايكروسوفت على الفور مكانتها مع واحدة من أكثر الشركات خبرةً في مجال صناعة البرمجيات الترفيهية، وتستفيد بيثيسدا من تركيز قواها الإبداعية على البرمجيات التي ستغذي خطوط الإنتاج لدى مايكروسوفت. زواجٌ ذو مستقبلٍ جيدٍ للمصالح، مع شريكٍ محليٍ عامٍ كبير.

لا يوجد سوى عددٍ محدودٍ من مطوري الألعاب ذات الإنتاجية الضخمة (AAA) المعروفين. وما تمتكله Microsoft لا تستطيع Sony الحصول عليه.

وإن لم تكن عارفًا، أصبح عددٌ من السلاسل المعروفة بالفعل تحت لواء Xbox Game Studios، بما في ذلك The Elder Scrolls و Fallout و Doom و Dishonored و Wolfenstein و Prey و Rage و The Evil Within و Quake واللعبة القادمة Starfield.

ويرى السيد Weaver أن المستخدمين حول العالم سيكونون «المستفيد الأبرز من هذه الصفقة»، خاصةً في جوهر استراتيجية إكسبوكس الحالية.

يُشار إلى أن لعبة DOOM Eternal هي أولى منافع الاستحواذ، حيث ستتوفر عبر خدمة Xbox Game Pass في الأول من أكتوبر القادم على أجهزة Xbox One المنزلية، وعلى PC في وقتٍ لاحقٍ من 2020.

Disqus Comments Loading...