مقالات

أفضل 5 مطورين يقفون خلف ألعاب EA

EA

بالحديث عن أهم ناشري الألعاب المتواجدين على الساحة, تبرز EA كأحد أبرز ناشري الألعاب واللاعبين الرئيسيين في الصناعة حاليًا. الشركة قدمت خلال تاريخها مجموعة كبيرة من الألعاب الناجحة جماهيريًا وتجاريًا من جهة وأرضت النقاد وحصدت جوائز الألعاب من جهة أخرى. معظم تلك الألعاب تأتينا في سلاسل ناجحة ومستمرة إلى اليوم. لا يهم مدى حبّك أو استيائك من هذه الشركة, فلابد أن لديك كلاعب سلسلة واحدة مُفضلة على أقل تقدير من سلاسل هذه الشركة.

إن كُنت من محبي ألعاب التصويب ذات المنظور الأول فأنت قطعًا قضيت ساعات طويلة في لعب إحدى السلاسل الأشهر في نوعها Battlefield. أو إن كنت تعشق السرعة وأصوات المحركات فمنذ الجيل الخامس حتى هذا الجيل لابد أنك استمتعت بأحد أجزاء Need for Speed. أي حديث عام عن مجال الألعاب لابد من استحضار أبرز أنواع الألعاب, ألعاب RPG! حسنًا Mass Effect قدمت ثلاثية عظيمة تعتبر من أكثر ألعاب RPG إشادة نقدية, ثلاثية يتبعها جزء قادم في 2016. بالطبع أنا لن أتحدث وأذكرك بلعبة FIFA! فمن منا لما يشارك أحد أصحابه مباراة تحدي في أحد أكثر الألعاب شعبية؟!

كل هذه السلاسل المرموقة في مجال الألعاب إلى جانب سلاسل أخرى تم تقديمها إلى اللاعبين وعالم الألعاب بواسطة شركة EA.
بالطبع خلف هذه الألعاب أعداد كبيرة من المطورين هم الصنّاع الحقيقين للألعاب أبدعوها وقدموها في قالبها الجميل إلينا عبر الناشر EA.

ناشر بحجم EA يملك العديد من فرق التطوير التي يقف كل منها خلف سلسلة أو أكثر, بعض السلاسل يقف حتّى خلفها أكثر من فريق.
في هذه المقالة, سيكون من المثير للإهتمام أن نتحدث عن أبرز وأفضل فرق التطوير التابعة لشركة EA واستعراضها بشكل مختصر…
هناك الكثير منها, لكن حديثي سيختصر على أفضل خمسة فرق في رأيي, والحديث لن يشمل الاستديوهات الغير مملوكة لـ EA التي تطوّر ألعاب لها (استديوهات الطرف الثاني).

5. Visceral Games

Visceral

في حين أن هذا الاستديو سطع نجمه في الجيل السابق (الجيل السابع) مع سلسلة Dead Space التي ما زال عشّاقها يتمنون أن تعلن EA عن جزء جديد قادم من السلسلة, سطع نجم الاستديو من جديد في العامين المنصرمين مع لعبة Battlefield Hardline التي تعتبر أول جزء من السلسلة الشهيرة ليعمل عليه استديو غير DICE الذي انشغل بـ Star Wars: Battlefront.

مع تسليم EA لذلك الجزء من Battlefield لاستديو Visceral, برزت أهمية الاستديو وثقة الشركة به, لكن الأمر لا يتوقف هنا! حيث أن EA سلّمت للاستديو المشروع القادم من الألعاب المبنية على سلسلة أفلام Star Wars والذي لا نملك الكثير من المعلومات عنه.
يبدو أن استديو Visceral بارع في إكمال ما يبدأ فيه استديو DICE 🙂

هناك الكثير مما يدعونا لأن نتوقّع الكثير من هذا الاستديو في المستقبل القريب, القريب جدًا, لعبة Star Wars: Battlefront كانت على ما يبدو بداية سريعة ولم يتم العمل عليه بالشكل المطلوب, لكن الجزء القادم من سلسلة ستار وارز الذي يعمل عليه استديو Visceral هو الاستثمار الحقيقي من الشركة في هذه السلسلة, حيث كما يبدو الشركة لم تضع أي ضغوط على الاستديو للانتهاء من العمل سريعًا, وهناك وعود غير مباشرة بمحتوى ممتاز وليس كما رأينا في باتل فرونت! وأخيرًا, هناك المبدعة Amy Hennig التي انضمت للاستديو مؤخرًا للعمل على الجزء الجديد, ربمًا لا تعرف Amy لكن حين أخبرك بأنها أحد أبرز الأسماء خلف السلسلة الشهيرة Uncharted الكاتبين الرئيسيين للسلسلة حتى جزئها الثالث, حتمًا ستعرفها.

4. EA Canada

EA-Canada

هذا الاستديو يقف تقريبًا خلف معظم ألعاب EA الرياضية التي تنشر تحت اسم EA Sports. ألعاب محاكاة مختلف الألعاب الرياضية الشهيرة تأتيك غالبًا من هذا الاستديو. ألعاب مثل لعبة محاكاة كرة السلّة NBA, لعبة مثل لعبة محاكاة الهوكي NHL وغيرها كلها يقف خلفها استديو EA Canada.

ماذا؟ ألا تهمّك هذه الألعاب؟ تعتقد أنها مجرد ألعاب موجّهة للسوق الشمال أمريكي؟ ألعاب لا تؤهل مطورها لأن يكون قائمة أفضل 5 مطورين؟
حسنًا أتّفق معك, لكن حتمًا ستتفق معي حين أخبرك أن استديو EA Canada هو من يقف خلف السلسلة الأشهر وإحدى أكثر الألعاب شعبية, سلسلة FIFA!
في الواقع, EA Canada هو من قدّم لنا لعبة FIFA أول مرة تحت مسمى استديو Extended Play Productions في العام 1993, ومنذ ذلك الوقت مازال يقدم لنا سنويًا أجزاء جديدة من السلسلة ويقدّم للجمهور المتعة, ولـ EA الأرباح الضخمة مع كل إصدار ليكون بلا شك أهم الاستديوهات لها.

3. EA DICE

DICE

السويد بلا شك إحدى الدول التي تزدهر بها صناعة الألعاب بشكل يفاجئك! لن أتحدث هنا عن هذا الموضوع (ربما في مقال آخر) لكنّي سأقدم لك استديو بحجم وضخامة EA DICE كدليل على ذلك!

في استوكهولم, عاصمة السويد, يقبع استديو EA DICE ليقدّم لنا بشكل مستمر أجزاء جديدة من أحد أبرز وأفضل سلاسل ألعاب التصويب المنظور الأول في يومنا هذا, إنها Battlefield يا سادة!
تلك اللعبة التي بدأت كلعبة تصويب حصرية على جهاز البي سي في بداية الألفية سرعان ما شقت طريقها نجاحًا وأصبحت أحد الألعاب الشعبية لتتبعها أجزاء أخرى من السلسلة ولكن هذه مرة على منصات الكونسول أيضًا

DICE استكمل مسيرته بأجزاء جديدة من سلسلة Battlefield حتى قدّم لنا Battlefield 4 في عام 2013, Battlefield 4 التي عانت من مشاكل حين صدورها وإطلاق غير موفّق (غالبًا بسبب ضغط الناشر EA على الاستديو ليتم العمل سريعًا) كانت آخر جزء يقدمه الاستديو حتى يومنا هذا حين قررت EA العمل على لعبة تصويب أون لاين – Shooter – مبنية على سلسلة الأفلام الشهيرة Star Wars, وبنظرة خاطفة على استديوهات EA من الأفضل ليتولى مشروع كهذا؟ بالطبع إنهم DICE, قدم الاستديو لعبة Star Wars: Battlefront في أواخر 2015 ليعود بعدها من جديد للعمل على جزء جديد من Battlefield.

قد يكون انطباعك عن الاستديو بعد كل الحديث أعلاه بأنه استديو متخصص في ألعاب التصويب, قد لا ألومك على هذا الإنطباع, لكني متأسف لأخبرك بأنك مخطئ! نعم! هل تتذكر لعبة الأكشن Mirror’s Edge التي صدرت عام 2008؟ هذه اللعبة كانت من تطوير DICE لتضاف لهم كتجربة جديدة. Mirror’s Edge: Catalyst قادمة من DICE هذا العام أيضًا.

2. Maxis

Maxis

أتمنى أن لا تصْدُق التوقعات في أنّ هذا الاستديو يمّوت حاليًا! بعد إطلاقهم السيء للعبة Simcity في 2013, والنجاح الأقل من المتوقع الذي حققه الجزء الرابع من سلسلتهم الشهيرة The sims مقارنة بالأجزاء السابقة, يبدو أن الشكوك تحوم حول مستقبل هذا الاستديو!
دعني أخبرك شيئًا, كلاعبين يجب أن تكون أمنياتنا بأن لا يصيب هذا الاستديو أي مكروه, لماذا؟ سأخبرك …

Maxis قدّم أحد أكثر سلاسل الألعاب نجاحًا في التاريخ, سلسلة The Sims الشهيرة, تلك السلسلة التي ظَننتَ أنها ساذجة وبلا هدف ثم سريعًا أدمنتَها في محاولة صناعة شخصياتك وجعلهم يعيشون وسط عالم تصنعه وعلاقات ترتبها وغيرها في محاولة حقيقية وجذّابة لمحاكاة الحياة اليومية!

قدمت The Sims عبر أجزائها الثلاثة الأولى محتوى ضخم وأفكار عبقرية جعلتها إحدى أكثر الألعاب نجاحًا في التاريخ. وفي نظر الكثير من النقّاد, أحد أفضل الألعاب في أفكارها. هل الجزء الرابع الأخير مثلهم؟ لنأمل ذلك!
كل هذا جعل The Sims تتربّع على عرش ألعاب المحاكاة بلا منازع, وبفارق كبير بينها وبين حتى أفضل المنافسين الآخرين! Maxis بما قدمته غيرت صناعة ألعاب المحاكاة ثم قادتها إلى الأمام!

أن تكون الأكثر إبداعًا في مجالك, يعني أن تتوسع وتقدّم أفكار جديدة. بالفعل! هذا ما حدث, فبجانب سلسلة The Sims قدمت Maxis سلاسل محاكاة أخرى مثل لعبة محاكاة بناء المدن SimCity وغيرها.

1. BioWare

Bioware

حسنًا! الآن الحديث أصبح عن المركز الأول, أعلم أنك تقول الآن لابد أن يكون مطور يستحق ذلك الذي سيتربع على رأس استديوهات EA الكثيرة والمبدعة!

لن أخيّب ظنّك يا صديقي, ودعني أخبرك شيئا …
هل سمعت يومًا بجائزة VGA السنوية (The Game Awards في صورتها الحالية) التي تكرّم أفضل ألعاب السنة وتعتبر أفضل الجوائز في مجال صناعة الألعاب؟ شركة EA بتاريخها الطويل وألعابها الناجحة لم تستطع أن تضمن لها مكان مستمر في هذه الجائزة إلا بفضل ألعاب BioWare (عدا مرات قليلة جدّا حين فازت أحد أجزاء Madden NFL مرة بلعبة السنة), بدءً من سلسلة Mass Effect التي حتى الآن ترشّح كل جزء منها لجائزة لعبة السنة وانتهاءً بلعبة Dragon Age: Inquisition التي فعلتها وحققت جائزة لعبة السنة في The Game Awards 2014!

إلى الجانب عدد من الألعاب الفردية, اشتهر الاستديو الكندي BioWare بتقديمه لألعاب تقمّص الأدوار RPG خصوصًا سلسلتي Mass Effect وDragon Age, بل أن الاستديو أصبح أحد أبرز الأسماء الرئيسية في صناعة ألعاب RPG الغربي.
بل أنّ الاستديو تفوّق حتى في صناعة محركات الألعاب التي استخدمتها أطراف أخرى في صناعة ألعاب RPG شهيرة. CD projekt Red على سبيل المثال, استخدم محرك Aurora الذي صنعته BioWare لصناعة ثلاثيتهم الشهيرة The Witcher.

على ما يبدو بأن BioWare هو EA في أفضل حلّاتها.
جولة على ألعاب EA, لن تجد القصة الممتازة سوى في ألعاب BioWare! لن تجد المحتوى الضخم والعميق سوى في ألعاب BioWare! لن تجد إشادة النقّاد سوى في ألعاب BioWare!

ما هو ستديو EA المفضّل بالنسبة لك؟ شاركنا في التعليقات

الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق