أخبار

Bandai Namco ترغب في امتلاك سلاسل جديدة وتحويلها إلى أفلام

Bandai Namco Life is Strange

يبدو أن شركة Bandai Namco تستهدف التوسع في مكتبة ألعابها وسلاسلها، مع تحويلها إلى أفلام سينمائيَّة.

وتجلى لنا ذلك من خلال تصريحات Hervé Hoerdt مسؤول التسويق في القطاع الأوروبي لدى الشركة في مقابلةٍ صحفيَّة، والذي أوضح أنهم يرغبون في أن تصبح 50% من ألعابهم سلاسلًا مملوكةً لهم. وأوضح المسؤول أن ذلك من شأنه «خلق نشاطٍ تجاريٍ مستدامٍ» فضلًا عن توسيع الشريحة التي يصلون إليها، بعيدًا عن أسواق ألعاب القتال والأنمي اللاتي لطالما استهدفوها.

ومن الواضح أن الشركة قد بدأت بالسير على هذا النهج بالفعل، إذ أكَّدَ Hoerdt أن لعبة Little Nightmares تأتي نموذجًا وبرهانًا على النهج الجديد – فهي لعبة مختلفة كليًّا عن ألعاب الأنمي والقتال. وأعلن أيضًا أنهم في مباحثاتٍ لتحويل السلسلة إلى فيلمٍ سينمائيٍ.

وبما أننا تحدثنا عن الأفلام السينمائية، ذَكَرَ السيد Hoerdt أن Bandai Namco تعتبر استوديو Dontnod الفرنسي «نجمًا صاعدًا بحق»، وأنه أثبت ذلك مبكرًا مع Remember Me ومرورًا بسلسلة Life is Strange وانتهاءً بلعبة Vampyr مؤخرًا.

نحن نريد أن ننمو خطوةً بخطوةً. فنحن لسنا ذاك النوع من الشركات الذي سيضع 50 مليون دولارًا على الطاولة من أجل شراء سلسلة – نحن شركة يابانية، ولذا، نحن نتحرك ببطءٍ ولكن بالطبع إلى الأمام.

وأضاف:

نود استغلال تلك الرحلات القصصية والعاطفية بقوة، ونحن بالفعل نملُك تلك السلاسل، ونأمل في استغلالها في فيلم أو شيءٍ كهذا.

يُذكر أن آخر الألعاب الجديدة كليًّا المعلنة من الناشر الياباني كانت لعبة 11-11: Memories Retold، والتي أُسدِلَ السِتار عنها في أبريل الفارط.

الوسوم
اظهر المزيد

محمد ليلة

مصري، 24 سنة، مترجم ومُحرر في قسم الكتابة بموقع سعودي جيمر، PC Gamer، ويميل أيضًا للعب على الهواتف الذكية. من عشاق ورواد دور السينما. له اهتمامات أخرى تشمل العلوم والتقنية والفلسفة والسياسة والبرمجة.
إغلاق