هل سيتم حذف أي محتوى من النسخة العربية من Assassin’s Creed Valhalla؟

الرحلة المقبلة في عالم Assassin’s Creed ستعيدنا إلى حقبة الفايكنج مع جزء Valhalla والذي سنحصل اليوم على عرض جديد له بحلقة Inside Xbox وطبعاً نحن متحمسون جداً لرؤية المزيد عن هذه التجربة وما الذي تخفيه لنا.

لكن هنالك موضوع ربما يهم اللاعبين العرب معرفته ولاسيما مع الجدال الكبير الذي يدور حالياً عن قضية لاست أوف أس 2 ودعمها للمثليين، حيث ذكر كاتب اللعبة Darby McDevitt بمقابلة أجريت معه مؤخراً بأن لعبة فالهالا ستتضمن خيارات رومانسية وضمنها إمكانية إقامة علاقات مثلية وهذا الأمر كان موجود في أوديسي من قبل طبعاً وليس جديد، إلا أنه في الجزء الجديد يبدو بأن هذه العلاقات ستصادفنا في أرجاء العالم ويمكنك التعامل معها بالطريقة التي تريدها.

طبعاً هذا التصريح تسبب بجدل فبعض اللاعبين ذكروا بأن وجود مثل تلك العلاقات في أوديسي ربما يكون مبرر بحكم إمكانية تواجد مثل تلك الأمور في ذلك الزمن، لكن بحقبة مثل حقبة الفايكنج فإن هذا الأمر ليس منطقي ويعد إقحام لهذا التوجه باللعبة لإرضاء تلك فئات معينة.

اقرأ أيضاً: إليكم 51 معلومة يجب معرفتها عن لعبة Assassin’s Creed Valhalla

الرد لم يتأخر وجاء على لسان السيد مالك تفاحة مسؤول في يوبيسوفت الشرق الأوسط حيث قال:

أود التوضيح أننا نعمل مع سائر الهيئات المحلية لضمان إطلاق وتوفر اللعبة بشكل رسمي وقت إطلاقها. ونحن على كامل العلم بالثقافة المحلية وسوف نعمل على احترامها مع تفادي الحاجة لحذف أي محتوى من اللعبة، بالإضافة إلى بعض التعديلات التجميلية.

من ثم سأله لاعب آخر عن احتمالية حذف أي محتوى من اللعبة بالنسخة العربية، فأجابه مالك:

نحن ضد مبادئ حذف محتوى وخاصةً إن كان لها علاقة بالقصة. نعمل مع الهيئات المحلية لضمان إطلاق اللعبة بشكل رسمي مع اقل التعديلات، التي هي في أغلب الأحوال تجميلية.

من الجميل أن نرى تفهماً من يوبيسوفت لخصوصية المنطقة وثقافتها وسعيها لدعم المجتمع العربي عبر التعاون مع الهيئات المحلية لضمان طرح اللعبة بالأسواق مع ترجمة عربية. فما رأيكم أنتم؟

Disqus Comments Loading...