أخبار

منتجة سلسلة اساسينز كريد تعمل على لعبة عالم مفتوح مع EA

assassin-s-creed-syndicate-hd-wallpaper-by-briellalove-d8tdbhh (Copy)

لا يخفى على الكثير من عشاق ألعاب الفيديو خاصة ألعاب الأكشن والمغامرات في العالم المفتوح أن سلسلة Assassin’s Creed كانت وماتزال من أنجح الألعاب في تاريخ العاب الفيديو على الإطلاق. وقد أبدعت شركة Ubisoft على مر السنين في إنتاج هذه اللعبة الرائعة منذ جزئها الأول المسمى “Assassin’s Creed” وحتى آخر جزء لها إلى الآن والذي سمِّي “Assassin’s Creed Syndicate“.

لكنَّ أمراً عظيماً حدث خلف كواليس شركة Ubisoft؛ ألا وهو قرار المدير التنفيذي لشركة Ubisoft في كندا، ومنتجة لعبة Assassin’s Creed السيدة Jade Raymond ترك Ubisoft والانتقال للعمل في شركة Electronic Arts (EA) العملاقة وتأسيس وإدارة استديوهات Motive في مدينة “مونتريال” بعد عشر سنوات من العطاء في استديوهات Ubisoft في “تورنتو” و “مونتريال” الكنديتين.

لقد أوضح المدير التنفيذي لشركة EA السيد Patrick Soderland عن نية شركته الدخول عالم ألعاب الأكشن في العالم المفتوح من بوابة إحدى أضخم وأشهر الأسماء في هذا النوع من الألعاب: Assassin’s Creed. ومن الطبيعي أن تختار EA شخصاً استثنائياً كـ Raymond وهي المؤسِّسة بالشراكة للعبة Assassin’s Creed باعتبارها العقل المدبر وراء هذه السلسلة وأنسب من قد تختاره EA للعمل معها في مجال ألعاب الأكشن في العالم المفتوح.

وقد صرح المدير المالي لشركة EA السيد Blake Jorgensen

أن الشركة لم تعمل حتى الآن بشكل حقيقي في أضخم نوع من أنواع الألعاب، ألا وهي ألعاب الأكشن، وهو النوع الذي تندرج تحته سلسلة Assassin’s Creed، الذي يتميز بعالم مفتوح أكبر وأكثر تنافسية بين طور اللعب الإفرادي وطور اللعب الجماعي. فنحن لم نعمل في هذا المجال من الألعاب.

واستطرد Jorgensen في خضم هذا الموضوع قائلاً:

لقد استعنَّا بخدمات Jade Raymond مؤخراً، وهي من كانت وراء سلسلة Assassin’s Creed في Ubisoft، وسوف تنشئ من أجلنا نوعاً من أنواع ألعاب الأكشن من خلال استديو نقوم بإنشائه حالياً في مونتريال. لذا فإن هناك الكثير من الحماس فيما يتعلق بألعاب الأكشن.

لكن هل حقاً سيرى هذا المشروع الجديد لشركة EA النجاح المرجو ويكون على قدر حماس القائمين على الشركة وفي مستوى توقعاتهم؟ لا سيما أن EA مرتبطة بمشروع لإنتاج لعبة خيال علمي مع استديوهات BioWare في مونتريال، وهي Mass Effect: Andromeda. ناهيك عن ارتباطها بمشروع لإنتاج لعبة جديدة من سلسلة ألعاب Star Wars مع إحدى أكبر الموظفين السابقين في استديوهات Naughty Dog السيدة Amy Hennig.

لا ننسى أيضاً المشروع الجديد الآخر لاستديوهات BioWare، والذي سمي بـ “العنوان الجديد” والذي سيتم تنفيذه في المستقبل القريب، ولكن يبقى السؤال الأهم: هل فعلاً ستكون Assassin’s Creed من إنتاج EA على نفس مستوى ما أنتجته Ubisoft خلال عقد كامل من الزمن؟ هذا ما سنعرفه بالتأكيد في الأيام القادمة.

المصدر

الوسوم
اظهر المزيد

احسان داوود

جيمر ومتابع دائم لكل ما يتعلق بمجال التقنيات وخاصة عالم ألعاب الفيديو منذ أكثر من عشرة سنوات. أعشق ألعاب الرياضة وخاصة ألعاب كرة القدم لما فيها من إثارة وتنافسية كبيرتين. دائم القراءة والاطلاع ومحب للمقالات التي تتحدث عن الحداثة والتكنولوجيا.
إغلاق