مقالات

عشرة أقبح وأقسى وحوش صائدة في سلسلة ألعاب Resident Evil

أصبحت لعبة Resident Evil أيقونة في عالم ألعاب الرعب. فعندما يتردّد اسمها على مسامعنا، تنتابنا مشاعر الذُعر والتوتّر. فإنّ سلسلة الألعاب هذه مُشبعة بالأعداء المرعبين والقبيحين وكل جزء يحمل لنا المزيد من المفاجئات المروّعة. لذلك عملنا على تجميع كافة كوابيس ريزيدنت ايفل في مقالة واحدة، لنتعرّف عليهم.

Scagdead في لعبة Resident Evil Revelations

نفتتح القائمة مع هذا الوحش ذو الأسنان الضخمة الذي يبتلع اللاعب كوجبة سريعة بمساعدة ذراعه المنشار! ولكن تمهلّ فالشيء الأكثر غرابة هو الرأس البشري الموجود على كتفه! فبينما تظنّ أنّ هجومه الوحشيّ وزوائده الجسدية المخيفة هي مصدر كل الرعب، صراخه وكلماته الأخيرة ستبقى عالقة في رأسك.

Bandersnatch في لعبة Resident Evil: Code Veronica

حينها كنّا ننتظر بحماسة ما يخبئّه الجزء الجديد من رعب وتهويل وبالطبّع لم يخذلنا وقدّم إحدى أغرب الشخصيات في ألعاب الفيديو متمثّلة في رجل ذراعه عملاقة وطويلة جداً والتي تشكّل سلاحه الأساسي بحيث يستطيع أن يصطادك من مسافة بعيدة ويسحقك بها.

Nyx في لعبة Resident Evil: Outbreak

واحد من أقبح المخلوقات المرعبة التي يمكن أن تراها في ألعاب الفيديو. تكمن المشكلة أنّه في حالة نموّ مستمرّ في القوة والحجم وذلك ما يجعله مرعباً أكثر فعليك أن تفكّر مرّتين قبل مهاجمته.

Verdugo في لعبة Resident Evil 4

ركّز هذا الجزء على الأكشن أكثر، لذلك اعتقدنا لوهلة أنّ اللعبة فقدت الطابع المخيف الخاص بها لكن كنّا مخطئين فقد حظينا بهؤلاء المسوخ ذوي الأعين الحمراء اللامعة. وبلا شكّ مواجهتهم تعدّ من أكثر اللحظات رعباً خلال اللعبة.

Mama Molded في لعبة Resident Evil 7

هذه الوحوش المكسوّة بالشعر منحت تجربة الواقع الافتراضي الحيويّة. فعندما لا تتمكن من التهامك، تقوم بالتقيؤ عليك ومهما كنت بعيداً في محاولة لتضليلك وحجب بصرك. وإذا لم تنجح تلك المحاولات، تضع بعض الزواحف المقرفة بحدّ ذاتها.

Nemesis في لعبة Resident Evil 3

يعد وحش النمسيس من أقبح وأخطر الوحوش الصائدة في لعبة سلسلة ريزدينت ايفل حيث واجهناه في كل من Resident Evil Operation Raccoon City وأيضًا Resident Evil 3 فهو أعور العين ويتمتع ببنية جسد قوية ويملك سلاح قاذف الصواريخ بمجرد أن يهاجمك فأعلم قوته الجبارة ونظرته الحاقدة كفيلة بأن تقضي عليك بسرعة كبيرة، تذكر ماأن تسمع وقع خطواته فهذا الأمر كفيل بأن يجعلك تبحث عن أي مخرج للهروب منه.

Sweeper في لعبة Resident Evil: Code Veronica

بعد كل معركة تحين مهمّة هذا الضفدع الضخم ذو المخالب السامّة للقضاء على جميع الناجين إمّا بتسميمهم أو تمزيقهم إلى أشلاء وذلك حرصاً على عدم ترك أي شهود.

Chimera في لعبة Resident Evil: Remake

هذه المرّة اختارت لنا اللعبة حشرة بحجم الإنسان مع خطًافات في اليدين لتسهيل حركتها على الجدران وكافة السطوح. قد تبدو هزيمتها أمراً سهلاً لكن من المحبط مواجهة تلك المخلوقات المزعجة فتنقلاتها السريعة تجعل من الصعب الانقضاض عليها قبل أن تقع فريستها.

Bitores Mendez في لعبة Resident Evil 4

مع Mendez حتماً ستخوض أذكى القتالات. فاعلم أنّ إردائه يتطلب أكثر من مجرد بعض الرصاصات، فما إن تطلق النار عليه يعود ويهاجمك من الأعلى وتلك من أكثر اللحظات المروّعة، رؤيته فوقك بانتظار ضربته القاضية.

Tyrant/Mr X في لعبة Resident Evil 2: Remake

لا تنخدع بوجهه المجعّد والمضحك بعض الشيء بل انتظر حتى تشتبك معه. فقد عاد بقساوة وسرعة أكبر ممّا كان في اللعبة الأصلية. قوّته الجبّارة ونظرته الباردة والثابتة كفيلة بأن تجعلك تهرب عندما تسمع وقع خطواته. يمكنكم مشاهدة تقييمنا للعبة Resident Evil 2: Remake في موقعنا وقد حصلت على تقييم ممتازة.

أخيرًا … تذهلنا ريزدنت ايفل في جميع أجزاءها بتصاميم الأعداء المميّزة والغير تقليديّة التي تجمع بين الغرابة والرعب. فمن منّا تخيّل ضفدع بمخالب سامّة أو رجل بذراع عملاقة؟ ستبقى هذه اللعبة عنوان الإبداع دائماً.

الوسوم
اظهر المزيد

أيمن اليغشي

محب للألعاب منذ الصغر، وشغوف بمتابعة آخر أخبارها ومستجدات الصناعةـ والكتابة حولها واحدة من أكثر الأشياء التي استمتع بها طوال الوقت.
إغلاق